اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

محافظة القاهرة تستقبل وفدًا يابانياً لبحث التعاون المشترك




كتب- محمد نصار:

أكد اللواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، عمق العلاقات المصرية اليابانية بصفة عامة في كافة المجالات وبين العاصمتين القاهرة وطوكيو بصفة خاصة منذ توقيع اتفاقية تآخي بينهما عام 1990.

وأشاد المحافظ، في كلمته التي ألقاها المهندس محمد حنفي، السكرتير العام للمحافظة نائبًا عنه، خلال استقبال وفد مدينة طوكيو الذي يزور القاهرة حاليًا برئاسة كاتسويا إيكاتاي، المستشار الخاص لمحافظ طوكيو للشؤون الدولية، بتفعيل اتفاقية التآخي بين المدينتين، مُعربًا عن رغبة المحافظة للاستفادة من التجربة اليابانية في حل المشكلات المتشابهة التي تواجه العاصمتين خاصة ازدحام السكان وتلوث البيئة مع الحفاظ على ملامح المدينة التراثية.

وأبدى المحافظ، رغبة محافظة القاهرة في زيادة التعاون بين المدينتين في مجالات الثقافة والسياحة والشباب والرياضة والتعليم والبيئة وزيادة المساحات الخضراء في المدن المزدحمة والحفاظ على التراث.

وتناول اللقاء، توجيه دعوات متبادلة بين محافظي القاهرة وطوكيو لزيارة المدينتين بمناسبة مرور 30 عامًا على توقيع اتفاقية التآخي بين المدينتين.
واقترح المهندس محمد حنفي، زيادة التعاون بين المدينتين عن طريق إنشاء مدارس ثانوية متخصصة وتوفير منح طلابية لسفر الطلاب إلى طوكيو، وبحث إمكانية الحصول على حافلات تعمل بالكهرباء أو بالكهرباء والوقود معًا والمساعدة في الحد من الانبعاثات الملوثة للهواء والمساعدة في إعادة تدوير المخلفات والتخلص من المخلفات الصلبة.

كما اقترح إنشار طوكيو لجناح لها بالحديقة الدولية، وتبادل الخبرات في مجال الحفاظ على التراث والاستفادة من تجربة طوكيو في التغلب على مشاكل المرور والنقل والتخطيط العمراني وإدارة الأزمات وتعزيز التبادل السياحي وتنشيط سياحة القاهرة إلى جانب التعاون مع الغرفة التجارية بالقاهرة في تنشيط التبادل التجاري وبحث إقامة معارض للسلع والمنتجات بين البلدين.

وأشاد الوفد الياباني، بالأمان الذي تتمتع به مصر والذي يعزز من فرص الاستثمار فيها ورحب بزيادة التعاون بين المدينتين.

وشارك في اللقاء ماساكي نوكي، سفير اليابان بالقاهرة، ومديري مديريات الشباب والرياضة، والتربية والتعليم، ومسئولي الثقافة والسياحة والحفاظ على التراث بالمحافظة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق