أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

اعتقال أكثر من 40 مُحتجًا في إيران.. وخامنئي يحذر من “المخربين”




طهران- (د ب أ):

اعتقلت الشرطة الإيرانية أكثر من 40 متظاهرا من المشاركين في احتجاجات بوسط البلاد ضد ارتفاع أسعار الوقود، فيما عزز زعماء إيرانيون الضغوط على معارضي السياسة الحكومية الجديدة.

وخرج متظاهرون إلى الشوارع في مدن رئيسية بمختلف أنحاء البلاد أمس السبت، في رد فعل على خطوات اتخذتها الحكومة لحصحصة الوقود وزيادة أسعار البنزين، ويبدو أن الاضطرابات لم تهدأ ليلا.

وانقطعت خدمة الانترنت عن كثيرين منذ الليلة الماضية. وقالت وزارة الاتصالات إنه تم تعطيل الدخول على الانترنت لمدة 24 ساعة، بناء على أوامر المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران.

ويعقد البرلمان الإيراني جلسة خاصة اليوم الأحد لبحث تطورات الاحتجاجات، فيما أشارت تقارير إعلامية إلى رفض الحكومة تأجيل تطبيق الزيادة في الأسعار.

و كد المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي، الأحد، دعمه لقرار رؤساء السلطات الثلاث فيما يتعلق برفع أسعار الوقود.

ونقلت قناة "العالم" الإيرانية عن خامنئي القول :"لست خبيرا في هذا المجال، ولكني كنت قد أعلنت سابقا أنني أدعم القرارات التي يتخذها الاجتماع المشترك لرؤساء السلطات الثلاث" في إشارة إلى السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية.

وأضاف: "رؤساء السلطات الثلاث اتخذوا قرارا مبنيا على رؤية مدروسة وبالطبع يجب تطبيقه … ولا شك أن بعض شرائح الشعب ستمتعض وتتضرر ويساورها القلق من قرار رفع أسعار الوقود، ولكن من يقومون بأعمال التخريب وإحراق الممتلكات من الأشرار وليسوا من أبناء الشعب".

وقال: "لطالما دعم أعداء الثورة وإيران أعمال التخريب والشغب (في إيران)، وها هم يفعلون ذلك الآن أيضا"، داعيا المواطنين إلى "الابتعاد عن المخربين".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق