اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

استجواب لوزير الطيران المدني بسبب تأخير مطار السويس الدولي




كتب- محمد نصار:

قدم النائب عبدالحميد كمال، صباح اليوم، استجوابًا إلى وزير الطيران المدني حول تأخير مطار السويس الدولي بمنطقة السخنة والذي سيساهم في تنمية شمال غرب خليج السويس وتوفير فرص عمل لشباب السويس.

وقال كمال، إنه استنادًا للمادة 130 من الدستور: برجاء توجيه استجواب إلى وزير الطيران المدني حول تأخير إنشاء مطار السويس الدولي، باعتباره أحد بوابات السماوات المفتوحة لمصر من جهة الجنوب لقناة السويس والذي سيخدم الاقتصاد الوطني عبر نقل الركاب والبضائع العامة ويوفر فرص عمل جديدة للشباب.

وتابع عضو مجلس النواب: "ورغم أن كافة الإجراءات الفنية والاقتصادية والموافقات قد تمت منذ سنوات ولكن حتى الآن لم يتم التنفيذ الفعلي رغم إعطاء أولويات للمطارات الداخلية في محافظات أخرى".

وأضاف كمال، أنه رغم توافر كل عناصر النجاح لمشروع مطار السويس الدولي من دراسات الجدوى الاقتصاديه والفنية، وفرصل التمويل وتخصيص الأرض وتحديد الخرائط الملاحية، وتجارب سلامه الإقلاع وهبوط الطائرات، بالاضافة إلى موافقة كافة الهيئات الرسمية، لم يتم التنفيذ.

وأكد أنه رغم مرور 19 عامًا على فكرة إنشاء مطار السويس الدولي إلا أنه حتى الأن لم يدخل المطار حيذ التنفيذ رغم إنشاء مطارات عديدة داخل مصر فضلًا عن إعلان الأولوية لمطار رأس سدر رغم أولوية مطار السويس الدولي باعتباره أحد أهم البوابات للسماوات المفتوحة داعمًا للاقتصاد الوطني وخدمة لمشروعات تنمية شمال غرب خليج السويس والمشروعات الجديدة بجبل الجلالة وتنمية محور قناة السويس.

وزاد: "رغم ذلك فإن الإهمال والتناسي والتراخي قد أدى إلى تأخير إنشاء المشروع مما يهدد مستقبل المنطقة في حركة نقل الركاب والبضائع والسلع وزيادة الأعباء في تكاليف إنشاء المطار وتواجده على خرائط جوجل العالمية، فضلًا عن أن السويس بها المكونات الآتية (منطقة تنمية شمال غرب خليج السويس – 68 قرية سياحية بالعين السخنة – 5 موانئ – تعتبر السويس عتبة الحجاج إلى بيت رسول الله – وجود المناطق الصناعية المختلفة والشركات التي تعمل في مجالات الأسمدة والأسمنت والنسيج والزجاج والبترول والبتروكيماويات – المشاريع الجديدة بمنطقة محور قناة السويس – المخططات التفصيلية للسويس يوجد بها مكان للمطار)".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق