أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

“الوطني الحر”: نريد حكومة لبنانية قادرة على وقف الانهيار المالي ومنع الفوضى




بيروت – (أ ش أ):

أكد التيار الوطني الحر برئاسة وزير خارجية لبنان جبران باسيل، أهمية قيام حكومة قادرة على وقف الانهيار المالي ومنع الفوضى والفتنة، مشيرا إلى أن الفرص لا تزال متاحة أمام جميع القوى السياسية لإنقاذ لبنان.

ويمتلك التيار الوطني الحر – بالتعاون مع حليفيه حزب الطاشناق والحزب الديمقراطي اللبناني – أكبر كتلة وزارية حيث تضم 11 وزيرا من أصل 30 وزيرا تتألف منهم الحكومة اللبنانية (حكومة تصريف الأعمال الحالية) إلى جانب أنه يمتلك الكتلة النيابية الأكبر داخل البرلمان ويشكلون تكتل "لبنان القوي".

وهاجم التيار الوطني الحر – في بيان له اليوم الأحد – رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري، معتبرا أن "الفجوة الكبيرة" التي سببتها استقالة الحريري، وضعت لبنان في مجهول أكبر، وأن التيار كان قدم كل التسهيلات لتشكيل الحكومة الجديدة.

وقال التيار إن إصرار الحريري على أن يترأس حكومة من الاختصاصيين "تكنوقراط" تشير إلى تمسكه برئاسة الحكومة المقبلة.

وكان الحريري قد هاجم بضراوة في وقت سابق من اليوم التيار الوطني الحر ورئيسه الوزير جبران باسيل، مشيرا إلى أن التيار ينتهج سياسة غير مسئولة تقوم على المناورة والتسريبات ومحاولة تسجيل النقاط، على الرغم من الأزمة الاقتصادية الخطيرة التي يشهدها لبنان حاليا، وأن "باسيل" هو من اقترح وبإصرار مرتين اسم الوزير السابق محمد الصفدي لرئاسة وتشكيل الحكومة الجديدة المرتقبة، والذي انسحب من سباق تشكيل الحكومة بالأمس.

وسبق وأن أعلن الصفدي مساء أمس السبت الانسحاب والتراجع عن رئاسة الوزراء وتشكيل الحكومة الجديدة المرتقبة، ودعمه إعادة تكليف الحريري بالمنصب، وذلك بعدما ارتأى أنه من الصعب تشكيل حكومة متجانسة ومدعومة من جميع الفرقاء السياسيين على نحو تتمكن معه من اتخاذ إجراءات إنقاذية فورية تضع حدا للتدهور الاقتصادي والمالي الذي يشهده لبنان، وتستجيب لتطلعات الناس في الشوارع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق