أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

لماذا تنجح روسيا في زيادة مبيعات أسلحتها في الشرق الأوسط؟




أكد ديمتري شوجاييف، مدير الوكالة الاتحادية للتعاون العسكري والفني الروسية، اليوم الأحد (17 نوفمبر 2019)، في معرض أقيم في دبي بأن بلاده تصدر سنويًا أسلحة بأكثر من ملياري دولار إلى دول الشرق الأوسط. وأضاف ". حصة المنطقة في مجموعة طلبيات المنتجات العسكرية الروسية مستقرة أيضًا من 10 إلى 20 بالمائة"، بحسب وكالة سبوتنيك للأنباء الروسية. وفي وقت سابق، أعلن شوجايف، أن حجم شحنات الأسلحة الروسية إلى أفريقيا قد يصل إلى 40 في المائة من جميع صادرات الأسلحة. وحاليًا تبلغ قيمة صادرات وزارة الدفاع الروسية نحو 50 مليار دولار.
وفي نهاية شهر أغسطس، أعلن الجهاز الاتحادي للتعاون العسكري التقني في روسيا أن دولة الإمارات العربية المتحدة تقدمت بطلب من أجل إجراء اختبار للطائرة المسيرة الروسية "أوريون-إيه" على أراضيها.
وقال المكتب الصحفي للجهاز لوكالة سبوتنيك: "جار العمل على مسألة إمداد إحدى دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالطائرة المسيرة "أوريون-إيه"، بحسب وكالة سبوتنيك للأنباء الروسية.
واستفادت القوات الروسية المشاركة في محاربة الإرهاب من نماذج تجريبية أيضا ًمن الطائرات المسيرة التي ابتكرتها روسيا مؤخرا أبرزها طائرة "أوريون". وبحسب خبير الطائرات المسيرة دينيس فيدوتينوف، فإن بإمكان طائرة "أوريون" حمل أسلحة بالإضافة إلى أجهزة مراقبة واستطلاع.
ويشار إلى أن بإمكان طائرة "أوريون" حمل قنبلتين صغيرتين. ويبلغ طول جناح طائرة "أوريون" 16 مترًا، ويبلغ طولها 8 أمتار. ويمكنها أن تحمل ما يصل وزنه إلى 200 كيلوغرام. ويمكن أن تتراوح سرعتها بين 120 و200 كيلومتر في الساعة. ويمكن لها أن تصعد إلى ارتفاع 7500 متر، وتحلق إلى مسافة 300 كيلومتر. ويمكن أن تدوم طلعتها الجوية 24 ساعة
من جهة أخرى، عرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في منتصف سبتمبر الماضي على السعودية شراء أسلحة من بلاده، وذلك بعد الهجوم الحوثي الذي استهدف منشأتين لشركة أرامكو السعودية للنفط: "نحن على استعداد لدعم السعودية بالشكل المناسب".
وأشار بوتين إلى إمكانية بيع أنظمة صواريخ الدفاع الجوي إس300- وإس400-، وقال إن هذه الأسلحة "يمكن الاعتماد عليها في حماية كل البنية التحتية في السعودية"، وترك للسعودية حرية الاختيار بين نظام إس300- والنظام المعدل إس400.
يشار إلى أن منظومة الدفاع الجوي الروسية إس 400 تتمتع بسمعة جيدة بين قيادات الجيوش في الدول النامية والمتقدمة وهو أمر دفع بتركيا العضو في حلف شمال الأطلسي بالتزود بها، ما أثار خلافا عميقا بين أنقرة وواشنطن.
وتخشى الولايات المتحدة من استخدام المنظومة الروسية لأنها، وحسب رأي الجانب الأمريكي، ستقوم بالتجسس على طبيعة المنظومة الأمريكية الدفاعية "باتريوت" المعتمدة في دول حلف شمال الأطلسي والمنتشرة حاليًا في تركيا والأردن وفي المملكة العربية السعودية.
هذا المحتوى من موقع دوتش فيل اضغط هنا لعرض الموضوع بالكامل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق