اخبار المنوعات

أزمة في الصرف الصحي بـ «جمصة».. ومحافظ الدقهلية: سنبدأ حلها



شكا عدد كبير من سكان منطقة 15 مايو بمدينة جمصة التابعة لمحافظة الدقهلية، من انهيار شبكة الصرف الصحى بالمنطقة ما يهدد منازلهم بالانهيار بعد انتشار المستنقعات والبرك في المنطقة بجانب انتشار الناموس والباعوض وتهالك أعمدة الكهرباء ما يؤدى لانقطاع التيار لفترات طويلة.

وقال معاذ محمد إبراهيم وعلاء الدين صبحى فتحى، من سكان المنطقة، إنه تم تقديم شكاوى كثيرة لجميع المسؤولين ولكن لا أحد تحرك رغم أن أن الأحوال تزداد سوءاً مع تساقط الأمطار واختلاطها بمياه الصرف الصحى في الشوارع. وروى أحمد كامل تاريخ المنطقة، بقوله إنه في عام 1982 تم تخصيص 750 فداناً لإنشاء «15 مايو» وتقسيمها لـ4200 قطعة بمساحة 240 متر للقطعة بنظام «حق انتفاع»، وحصلت المحافظة على 12 ألف جنيه عن كل قطعة لتوصيل المرافق وفى عام 1993 أنشأت الدولة محطة للصرف وشبكة داخلية بالمنطقة تكلفت 92 مليون جنيه، ولكن المشروع لم يكتمل حتى الآن، لأن شركة مياه الشرب والصرف الصحى رفضت استلام المحطة لوجود عيوب فنية جسيمة، فيما قال فتحى عبدالعزيز المرسى، أحد المنتفعين، إن المحافظة هددتهم بسحب القطع إذ لم يتم البناء عليها رغم صعوبة وضع أساسات البناء بسبب ارتفاع منسوب المياه.

في المقابل، قال المحافظ الدكتور كمال جاد شاروبيم، لـ«المصرى اليوم» إن لجنة من كلية الهندسة بجامعة المنصورة وضعت خطة لإصلاح المشروع القائم بتكلفة 65 مليون جنيه من خلال إنشاء محطتين لرفع مياه الصرف وبعدها سيتم إصلاح أي أعطال أو تهالك في الشبكة وتسليك المطابق والبيارات المردومة. وأضاف المحافظ أنه رفع تقريراً لرئيس مجلس الوزراء لتوفير الاعتماد من حصة المحافظة من مدينة المنصورة الجديدة وتم بالفعل تخصيص 20 مليون جنيه، وجار اتخاذ إجراءات البدء في التنفيذ.

وقال خالد نصر، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة، إن المحافظ كلف الشركة بحل مشكلة منطقة 15 مايو، حيث وصل جزء من الاعتماد المالى المطلوب إلى رئاسة مدينة جمصة، وفى انتظار أمر الإسناد من مجلس الوزراء.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق