أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

بابا الفاتيكان يدعو إلى إزالة الأسلحة النووية خلال زيارة لليابان




طوكيو – (د ب أ):

دعا بابا الفاتيكان فرنسيس الأول لدى وصوله طوكيو مساء اليوم السبت بالتوقيت المحلي إلى إزالة الأسلحة النووية في البلد الوحيد الذي عانى من هجوم بقنبلة نووية.

ومن المقرر أن يتوجه إلى هيروشيما ونجازاكي، وهما المقاطعتان اللتان سويتا بالأرض بالقنابل الذرية الأمريكية في نهاية الحرب العالمية الثانية، ولقاء هؤلاء "الذين مازالوا يحملون آثار الإصابات الناتجة عن هذه الكارثة المأساوية في تاريخ البشر".

وخلال تحركه من بانكوك، حيث قضى عدة أيام في المحطة الأولى من رحلته، أرسل فرنسيس برقيتي تحية متماثلتين للرئيس الصيني شي جين بينج ولرئيس تايوان، تساي إينج-وين.

يشار إلى أن الجزيرة الخاضعة لحكم ديمقراطي غير معترف بها كدولة من جانب القيادة الشيوعية في بكين،التي تعتبرها منطقة صينية منشقة.

غير أن الفاتيكان هو بين 15 دولة حول العالم تعترف دبلوماسيا بتايوان وتم توجيه برقية فرنسيس إلى "فخامة السيد تساي إنج-وين، رئيس جمهورية الصين (تايوان)".

يرجع الانفصال إلى الحرب الأهلية في عام 1949 عندما فرت القوات المهزومة التابعة لحزب كومينتانج القومي الصيني إلى تايوان قادمة من البر الرئيسي الصيني فيما وصل الشيوعيون إلى سدة الحكم .

ومازالت الجزيرة تسمى رسميا "جمهورية الصين" فيما ترى تايوان نفسها على أنها الخليفة للجمهورية التي كانت موجودة في الصين حتى تلك المرحلة.

ويرسل بابا الفاتيكان خلال رحلاته برقيات لرؤساء كل الدول التي تمر طائرته في مجالها الجوي ، معربا لهم عن أطيب التماني بالصحة والسلام.

وأرسل بابا الفاتيكان أيضا برقية مماثلة للرئيسة التنفيذية لهونج كونج، كاري لام، حيث وصف المنطقة الإدارية الصينية الخاصة بأنها "إقليم". وتمنى "السلام والرخاء" لسكان هونج كونج التي تشهد اضطرابات عنيفة منذ شهور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق