أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

رئيس الوزراء الفرنسي: وجود قواتنا في مالي أمر لاغنى عنه


باريس – (د ب أ)

قال رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب اليوم الثلاثاء، إن وجود القوات الفرنسية في مالي " أمر لاغنى عنه " .

وذكرت وكالة أنباء بلومبرج أن فيليب أدلى بهذا التصريح في جلسة للبرلمان الفرنسي على خلفية مقتل 13 جنديا فرنسيا إثر تصادم مروحيتين عسكريتين في مالي.

وقالت وزيرة الدفاع فلورنس بارلي، إن الرئيس إيمانويل ماكرون سيترأس مراسم لتكريم أسماء الجنود الـ 13 الذين قُتلوا في الحادث في الأيام المقبلة.

ووقف مجلس الشيوخ الفرنسي دقيقة صمت تحية لأرواح الجنود.

وقال رئيس مجلس الشيوخ جيرار لارشيه إن الجنود "ماتوا من أجل فرنسا في المعركة الحيوية ضد الإرهابيين الجهاديين في الساحل".

وأعلن القصر الرئاسي الفرنسي "الإليزيه" في باريس اليوم الثلاثاء أن الحادث وقع مساء أمس الاثنين خلال مهمة قتالية ضد جهاديين.

واصطدمت المروحيتان ببعضهما البعض. ويعتبر هذا الحادث من أسوأ الحوادث التي تعرض لها الجيش الفرنسي خلال الأعوام الماضية.

وبحسب بيانات الإليزيه، فإن القتلى هم ستة ضباط وستة ضباط صف وعريف.

تجدر الإشارة إلى أن فرنسا تخوض معارك في مالي ودول أخرى في منطقة الساحل بقوات "برخان" ضد إرهابيين إسلاميين. وتضم هذه القوات نحو 4500 جندي.

وتنشط الكثير من الجماعات المسلحة في دول منطقة الساحل، التي تمتد من الأطلسي حتى البحر الأحمر جنوب الصحراء. وبعض هذه الجماعات موالية لتنظيم داعش أو القاعدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق