اخبار الفن

أعترافات الصيدلانية المتهمة بقتل طفلتها بـ حبة الفيل الأزرق




حاولت الصيدلانية المتهمة بقتل طفلتها في النزهة بعقاقير”الفيل الأزرق” التنصل من جريمتها أمام المباحث، مدعية أنَّ صغيرتها تناولت العصير الخاص بها بالخطأ، وأنَّها اعتادت تناول العقاقير المهدئة بسبب معاناتها من الاكتئاب نظرًا لوجود خلافات بينها وبين طليقها على حضانة طفلتها الوحيدة “كامليا”.

وخلال التحقيقات ومحاصرة المتهمة بأدلة الاتهام، انهارت وأعترفت بقتلها الطفلة “أيوة قتلتها عشان زهقت من حياتي”، ثم أخذت تردد كلمات غير مفهومة، وتبين من التحقيقات أنَّ المتهمة لها تاريخ في المرض النفسي، وجرى إيداعها مستشفى الأمراض النفسية والعصبية في العباسية، وكلفت النيابة المستشفى بإعداد تقريرًا حول حالتها خلال 40 يومًا وموافاة النيابة بنتائجه.

وقررت نيابة شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار أحمد عز الدين المحامي العام الأول، إيداع الصيدلانية المتهمة بقتل طفلتها بعقاقير “الفيل الأزرق” مستشفى الأمراض النفسية والعصبية، بعد أن قررت النيابة العامة حبسها علي ذمة التحقيقات بتهمة قتل طفلتها عمدًا.

وأفادت تحقيقات نيابة النزهة برئاسة المستشار إسماعيل حفيظ، بأنَّ الواقعة حدثت منذ 4 أيام بعدما أبلغت الصيدلانية “ياسمين” بوفاة ابنتها “كامليا” (6 سنوات) عن طريق تناولها عقاقير “الفيل الأزرق” بالخطأ، وثبت من تحقيقات النيابة العامة وتحريات المباحث كذب رواية المتهمة وأنَّها وضعت العقاقير للطفلة في العصير بقصد قتلها.

المصدر: الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق