اخبار الحوادث

الجنرال يعود من الباب الكبير.. اللواء الجندي مديرًا لأمن القاهرة



كتب – محمد الصاوي:

اعتمد اللواء محمود توفيق وزير الداخلية حركة تنقلات محدودة بصفوف قيادات الوزارة، شملت الحركة تعيين مدير أمن الإسكندرية، اللواء أشرف الجندي مديرًا لأمن القاهرة.

اللواء أشرف محمد إبراهيم الجندي، المُلقّب بـ"الجنرال" شغل عدة مناصب كان آخرها تعيينه مديرًا لأمن الإسكندرية، قبلها عمل "الجندي" بقطاع الجوازات والهجرة، ثم التحق بمباحث القاهرة حتى تم تعيينه من قبل اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية السابق نائبًا لمدير مباحث القاهرة فبراير 2017.

في عام يوليو 2018 جدد اللواء محمود توفيق وزير الداخلية ثقته في "الجندي" وعينه مديرًا لمباحث العاصمة.

حقق "الجنرال" خلال تلك الفترة العديد من النجاحات؛ تمكن من تتبع خلايا جماعة الإخوان، وحل ألغاز عدة قضايا جنائية أبرزها "مقتل طالب الرحاب" التي أثارت جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي، والقبض على متهمي "مجزرة المرج"، بالإضافة لضبط العصابة الأردنية الشهيرة بعصابة "علي بابا".

التحق اللواء "الجندي" بقيادات الصف الأول بعدما قرر اللواء محمود توفيق تعيينه في يوليو الماضي مديرًا لعاصمة مصر الثانية "الإسكندرية".

من الباب الكبير، وقبل انتهاء العام الحالي عاد "الجندي" مديرًا لأمن القاهرة، ليقود المنظومة الأمنية بالعاصمة.

جدير بالذكر أن حركة وزارة الداخلية تستهدف تطوير منظومة العمل الأمني لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة بما يتماشى مع احترام حقوق الإنسان، والدفع بقيادات شابة بقطاعات وإدارات وزارة الداخلية.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق