اخبار المنوعاتطب وصحةقسم فيديوهات اخبارية

جوشيتيل.. قصة «عشش الغلابة» في كوريا الجنوبية (صور)



سلطت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية الضوء على حياة العمال الفقراء في دولة كوريا الجنوبية، وسط ارتفاع أسعار العقارات في العاصمة سيول.
يعيش العمال الفقراء في مرافق «جوشيتيل» وهي عبارة عن وحدات سكنية صغيرة، تبلغ مساحتها ما يقرب من «54» قدم مربع، وظهرت في أواخر السبعينيات بالقرن العشرين، كمسكن مؤقت ورخيص للطلاب.
ويضطر الآلاف من العمال ذوي الدخل المنخفض، والطلاب، إلى العيش في غرف «جوشيتيل» الصغيرة بسبب ارتفاع أسعار العقارات في سيول، بحسب "ديلي ميل" البريطانية.
وتتكون غرف «جوشيتيل» من سرير صغير ومكتب للدراسة ولا تتعدى مساحتها الـ 54 قدم مربع، وظهرت لأول مرة في أواخر سبعينيات القرن الماضي.
أصبح «جوشيتيل» موطنًا للعديد من الأفراد الذين لا يستطيعون تحمل ارتفاع أسعار المنازل في العاصمة الكورية الجنوبية سيول، حيث تتراوح تكلفة الغرفة في «جوشيتيل» بين 200 ألف و300 ألف وون كوري (64 جنيها إسترلينيا و128 جنيها إسترلينيا) شهريًا.
ويقول المصور "سيم كيو دونغ"، والذي عاش وتنقل في العديد من الغرف الخاصة بـ«جوشيتيل»، بعدما انتقل من مقاطعة جانغنيونغ إلى العاصمة سيول لبدء حياته المهنية: "قررت تصوير هذه المساكن الرخيصة، لتوضيح النضالات والمشكلات التي يواجهها الناس في وسط مدينة سيول".
وأضاف: "قررت أن أعرض نظام الحياة في غرف «جوشيتيل»، أعتقد أن ذلك سيمثل شيئًا للذي يعيشون هناك، أغلب من يعيشون هناك في العشرينيات أو الثلاثينيات، ولا يستطيعون تحمل تكلفة عقارات سيول الباهظة".
جوشيتيل.. قصة «عشش الغلابة» في كوريا الجنوبية (صور) جوشيتيل.. قصة «عشش الغلابة» في كوريا الجنوبية (صور) جوشيتيل.. قصة «عشش الغلابة» في كوريا الجنوبية (صور) جوشيتيل.. قصة «عشش الغلابة» في كوريا الجنوبية (صور) نسخة للطباعة الرابط المختصر '); }); }

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!