اخبار المنوعات

أهالي قرية بالدقهلية يجمعون ثمن سيارة مستأجرة احترقت بشابين



أقدم أهالى قرية ميت الكرما، التابعة لمركز طلخا في الدقهلية، الأربعاء، على جمع ثمن سيارة احترقت بشابين من أبناء القرية، هما حاتم حمدى، وعمر عبدالعزيز، كانا قد استأجراها وسافرا بها إلى شرم الشيخ للحصول على شهادات خبرة من الفندق الذي كانا يعملان به للالتحاق بعمل آخر إلا أنهما لقيا مصرعهما في الطريق بعد اشتعال السيارة وهما بداخلها.

وسادت حالة من الحزن بين أهالى القرية، وقبل الجنازة أطلق بعض الشباب من أصدقاء وزملاء الفقيدين حملة لجمع التبرعات لسداد قيمة السيارة لأصحابها، وقالوا إن شيخ المسجد أكد أن ثمن السيارة دَيْن في رقبة الشابين إلى يوم الدين.

وقال خالد الهادى، من شباب القرية، إن الأهالى شكلوا لجنة لجمع التبرعات بقيمة السيارة التي تزيد على 200 ألف جنيه وهى ملك لثلاثة أشخاص اشتروها بالتقسيط بهدف تأجيرها لتحسين ظروفهم المعيشية، وأضاف: «وجدنا تكاتفا ومشاركة من الجميع، وبالفعل جمعنا خلال 35 ساعة فقط مبلغ 329 ألفا و650 جنيها.

المصدر: المصري اليوم

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!