أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

اشتباكات بين المتظاهرين والأمن في تشيلي لليوم الـ50


اشتبكت القوات الأمنية في تشيلي مع المتظاهرين اليوم السبت، تزامنًا مع خروج الآلاف إلى شوارع العاصمة التشيلية، في إطار الاحتجاجات التي تضرب البلاد منذ 50 يومًا، لتصنف كأسوأ اضطرابات مدنية في البلاد منذ عقود.
واحتج المتظاهرون في تشيلي طوال الاسابيع الماضية، على عدم المساواة الاجتماعية والاقتصادية، والنظام السياسي للبلاد، والذي يسيطر عليه عدد صغير من أغني الأسر في البلاد، بحسب شبكة "فرانس 24".
وتعتبر هذه الأزمة، هي الأسوأ في البلاد منذ عقود، حيث أسفرت عن مقتل 26 شخصا، وإصابة أكثر من 12 ألف شخص، واحتجاز ما يقرب من الـ 20 ألف شخص.
الحكومة والمعارضة في تشيلي تتفقان على الدعوة لاستفتاء حول الدستور

ويتجمع الآلاف وسط منطقة سانتياجو، للتظاهرفي كل يوم جمعة منذ 18 أكتوبر الماضي، كما يشتبك عدد من المتظاهرين مع القوات الأمنية بالحجارة وقنابل المولوتوف، مما دفعهم إلى تفريقهم عن طريق الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.
ووافق المشرعون في مجلس النواب التشيلي الشهر الماضي، على إجراء استفتاء حول تحديث دستور البلاد، والذي دخل حيز التنفيذ منذ عام 1980، بينما طالب المتظاهرون بتغيير الميثاق، لإثبات مسئولية الدولة عن توفير التعليم والرعاية الصحية لهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق