اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

منها العاطفة.. 9 حيل إلكترونية قد تعرضك للابتزاز



نظرًا للانفتاح الذي نعيشه في عصرنا الحالي، والتطور الإلكتروني الذي يحاوطنا من كل اتجاه، فإن الخصوصية أصبحت معرضة للانتهاك في أي لحظة، وربما تتعرض للابتزاز من أجل شيء ما فأصبحت التكنولوجيا تفرض نفسها ولا يمكنك عدم استخدامها للحصول على الخدمات التي تحتاجها ومواكبة سرعة الحياة.

وربما الفتيات هم الأكثر معاناة من انتهاك الخصوصية عبر المواقع الإلكترونية، وأكثر عرضة للجرائم الإلكترونية، لكن في النهاية الأمر يشمل الجنسين لذلك أصدرت «شرطة كاناتاكا» مجموعة من المخططات تحتوي على معلومات عن الطرق التي يمكن أن تستخدم ضدِك كجريمة إلكترونية، بحسب ما ذكره موقع «boldsky».

سوء استخدام أرقام الهواتف

عندما تتسوقين عبر الإنترنت فأنت مطالبة بالإفصاح عن رقم هاتفك لتسهيل عملية التواصل مع المتجر الذي تتعاملين معه، ورغم أن هذه الخطوة ضرورية إلا أنها قد تجعلك تقعين في فخ التعدي على خصوصيك إذ وقع رقم هاتفك في يد شخص ما غير موثوق به فقد يبدأ الأمر بالاتصال بك بعد انتهاء عملية الشحن، وربما تتلقين بعض الرسائل العشوائية أو غير الأخلاقية، هذه المشكلة لا يمكننا حلها بعدم الشراء مرة أخرى عن طريق الإنترنت ولكن تأكد من أن المتجر موثوق به وكذلك أن حديثك معهم لا يتعدى حدود عملية الشراء.

برنامج المسجل الرئيسي

قد تسمعِ في بعض الأحيان عن شخص تعرض لعملية نصب وفقد مبلغا وقدره من خلال وسيلة الدفع الإلكترونية أثناء عملية الشراء على الرغم من عدم الكشف عن البيانات الشخصة، لكن الأمر يتعلق بما يطلق عليه «المسجل الرئيسي» أو أي برنامج يثبت على الكمبيوتر ليقوم بدوره بتسجيل بيانات تسجيل الدخول الحسابات الخاصة بك، لذلك تأكد من قفل نظام الدخول الخاص بجهازك وتجنبي استخدامه من قبل شخص آخر في غيابك.

الغش من خلال بطاقات الخصم

الكشف عن رقم التعريف الشخصي لبطاقة الخصم الخاصة بك، بالطبع لا تكشفين عنه بشكل مباشر فللآخرين حيل للوصول له لا تقعي فريستها، فقد تتلقين مكالمات من أشخاص يدعون أنهم من البنك للاستفسار عنها بحجة ترقية البطاقة أو إجراء بعض التحديثات بها، لذلك توخى الحذر في مثل هذه المكالمات.

المكالمات الهاتفية الخداعية

واحدة من أكثر الطرق التي يمكن أن يستخدما أحد المحتالون من أجل خداعك ومطالبتك بالأموال أو ببعض البيانات عنك، من خلال استخدام برامج تغير الصوت وإظهار أرقام هواتف وهمية، فلن تخسر شيئا إذا تحريت الدقة في كل مكالمة من رقم غير معروف.

خداع الرسائل القصيرة

كذلك من المواقف لمتكرر أن يتلقى أحدهم رسالة من رقم مجهول يدعي بأنه ممثل شركة ما وأنك سعيد الحظ الفائز بجائزة من منتجاتهم، فقط عليك اتباع الخوات التالي لبدء إجراءات استلام جائزتك، وما إن تفل ذلك تكتشف أن قد وقعت فريسة لانتهاك بياناتك الشخصية، لذلك لا تنساق وراء تلك الرسائل خاصة إذا كانت الشركات غير معروفة.

مواقع التواصل الاجتماعي

أثناء استخدامك لمواقع التواصل الاجتماعي يمكنك تحميل العديد من الصور الخاصة بك ومشاركة مكان وجودك، فقد يسيء أحد المستخدمين استخدام تلك المعلومات، لذلك كن حذرًا عند مشاركة معلومات شخصية عنك على تلك المواقع.

اختراق الحسابات الشخصية

هذا هو واحد من أكثر الجرائم الإلكترونية شيوعًا، فقد يقوم شخص باختراق حسابك الشخصي على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، ربما من باب التساية وربما لإظهار إمكانياته في استخدام برامج الاختراق، ومن ثم فقد يستخدمه بطرق غير مرضية بالنسبة لك لذلك تأكد من تسجيل الخروج ومسح البريد الإلكتروني إذا كنت تسخدم الأجهزة العامة في العمل أو المقهى.

الخداع من خلال العاطفة

موقف يتكرر بشكل كبير مع الفتيات بشكل خاص، فقد يقوم شخص بالتقرب منك وخلق علاقة صداقة تتطور لمشاعر ثم يظهر الأمر على حقيقته فقد يستخدم ذلك الشخص المعلومات التي جمعها عنكِ في ابتذاذك ماديًا أو على أي مستوى، لذلك لا تضعين ثقتك في شخص من خلال الصداقة الإلكترونية إلا إذا تأكدتِ من كونه محل ثقة، يمكنِ فعل ذلك من خلال سؤال الأصدقاء المشتركين.

مرفقات البريد الإلكتروني

على غرار رسائل الـ sms، التي يمكن اختراق هاتفك من خلالها عن طريق اتباع بعض الخطوات المرفقة بها للحصول على جائزة ما فإن رسائل البريد الإلكتروني كذلك، إذ إنها قد تحتوي على رابط مرفق بها قد يجعلك تضغط عليه بدافع الفضول، لكن احذر منه قد يكون وسيلة اختراق لجهازك الشخصي.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق