أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

رئيس بولندا الأسبق يدعو لاحتجاجات ضد إصلاحات قضائية مثيرة للجدل


وارسو – (د ب أ)

تحدث الرئيس البولندي الأسبق، ليخ فاونسا، اليوم السبت، لصالح احتجاجات جماعية إذا واصل حزب القانون والعدالة الحاكم إصلاحاته القضائية المثيرة للجدل.

ونشر الرئيس الأسبق، الحائز على جائزة نوبل والزعيم السابق لحركة التضامن على حسابه على شبكة التواصل الاجتماعى تويتر، "لا يمكن السماح مطلقا بتدمير النظام القضائي المستقل كفى تنازلات".

ودعا فاونسا إلى "مسيرة يشارك فيها أكثر من مليون شخص في وارسو"، وقال إنه سيكون في المقدمة.

جاءت تعليقات فاونسا في الوقت الذي دافع فيه ياروسلاف كاتشينسكي، زعيم حزب القانون والعدالة المحافظ الحاكم عن خططه الخاصة بتوسيع نطاق المساءلة التأديبية للقضاة، خلال مقابلة مع وكالة الأنباء "بي إيه بي" اليوم السبت .

وأضاف: "أتمنى أن يعمل هذا المشروع على وقف تدمير نظامنا القضائي".

وكان كاتشينسكي يتحدث عن قرار للمحكمة العليا يفيد بأن الغرفة التأديبية الجديدة التي أنشأها الحزب لا ترقى إلى مستوى محكمة.

ودعا رئيس المحكمة العليا القضاة في الغرفة التأديبية إلى التوقف عن اتخاذ أي قرارات إضافية.

وبموجب التشريع المقترح، لن يعد بوسع القضاة الانخراط في نشاط سياسي وإلا سيتم تخفيض رتبتهم الوظيفية أو حتى فصلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق