اخبار التكنولوجيا

خبير يحذر: السجائر الإلكترونية لا تساعدك على الإقلاع عن التدخين


البعض يعتقد أن اللجوء للسجائر الإلكترونية يساعدهم على الإقلاع عن التدخين والتخلص من إدمان النيكوتين، لكن وفقًا لما نشرته صحيفة «ديلي ميل» فقد حذر الخبراء من الإقبال على السجائر الإلكترونية كوسيلة للتخلص من تلك العادة.

وقال الدكتور آدم وينستوك، أستاذ الطب النفسي بجامعة كوليدج بلندن، إن الأشخاص الذي يلجأون لتدخين السجائر الإلكترونية كبديل للتبغ يحتاجون بذل مزيد من الجهد للتغلب على إدمان النيكوتين.

وأوضح أنه على الرغم من أن أبخرة السجائر الإلكترونية أقل ضررًا على الصحة إلا أن الأمر لا يعني أنها شيء صحي، مؤكدًا ضرورة الإقلاع عنها هي الأخرى.

وأشار إلى أن هذا النوع من السجائر تم صنعه ليكون عاملا مساعدا على الإقلاع عن التدخين، لا ليكون بديلًا عن النيكوتين كما يفعل أغلب المدخنين، محذرًا من أن الأمر قد ينتهي بتناول مستويات أعلى من النيكوتين.

وأكد أن الأمر يتحول لعادة مع الوقت بسبب اعتقاد البعض أنها أفضل للصحة، لكن عليهم أن يدركوا أنها لا بد وأن تكون مرحلة مؤقتة لا تستغرق أكثر من 6 أشهر وهذه مدة كافية للإقلاع عن التدخين بشكل عام، ولكن غالبًا ما يتطور الأمر إلى حد الإدمان فمثلها مثل التدخين التقليدي.

وأنهى حديثه قائلًا إن السجائر الإلكترونية يمكن أن تخلق جيلًا من مدمني النيكوتين ومرضى القلب والرئتين.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق