أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

قراصنة روس اخترقوا شركة الغاز الأوكرانية المرتبطة بإجراءات عزل ترامب


كتب- محمد ناغي:

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن شركة "بوريسما" الأوكرانية التي لها صلة بالتحقيقات المتعلقة بعزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامبتعرضت لعملية قرصنة روسية في الخريف، فيما كان الكونجرس يستمع إلى شهود حول هذه القضية.

حسب واشنطن بوست، فإن مقرصنين روس اخترقوا موقع الشركة الإلكتروني، ونشر موقع شركة "أريا 1" للأمن الإلكتروني، تقريرًا أوضح فيه أن وكالة استخبارات روسية مع بدايات نوفمبر قامت بحملات قرصنة ضد شركة "بوريسما" للإيقاع بعدد من الموظفين غير المتوقعين للحصول على معلومات سرية خلال الإنترنت بالإضافة محاولة اختراق بريدهم الإلكتروني.

بدأت العملية الاختراق مع تحقيقات الكونجرس في عزل ترامب، ومعرفة ما إذا كان قد استغل سلطته في الضغط على الرئيس الأوكراني، فيلوديمير زيلنسكي لبدء التحقيق في مزاعم فساد منافسه المحتمل في الانتخابات المقبلة جون بايدن.

نشطت وكالة الاستخبارات الروسية خلال الانتخابات الرئاسية في 2016، وذكرت تقارير أنها اخترقت الموقع الخاص باللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي وحساب رئيس الحملة الانتخابية لهيلاري كلينتون ونشرت بريدهم الإلكتروني.

قلل ترامب من استنتاجات الاستخبارات الأمريكية أمام الجميع، ورجح أن أوكرانيا هي المتورطة في اختراق الانتخابات الرئاسية لعام 2016 وليست روسيا.

لفتت واشنطن بوست إلى أن ترامب ومحاميه، رودي جولياني، قاما باختلاق نظرية تدعي تدخل جو بايدن -بينما كان نائباً للرئيس الأمريكي- لإغلاق تحقيق فساد ضد شركة بوريسما لحماية ابنه. هانتر بايدن ليس مجلس الإدارة الحالي.

قال المدير التنفيذي لشركة أريا 1" للأمن الإلكتروني، اورين فالكويتز، أن الاستخبارات الروسية نجحت في اختراق اجهزة بوريسما بالاضافة لشركاء آخرين، وأضاف "التوقيت الذي تحركت فيه الاستخبارات الروسية بالمقارنة مع انتخابات الرئاسة الامريكية 2020 يدل على بوادر لخطورة ما توقعناه منذ القرصنة التي حدثت خلال الانتخابات الرئاسية في عام 2016."

كما قال إن شركة "أريا 1" اكتشفت اختراقات تمت في ليلة رأس السنة.

كما نقلت كل من "نيويورك تايمز" و"وول ستريت جورنال"عن التقرير الصادر عن شركة "آريا 1" المعلوماتية المتخصصة في مكافحة القرصنة أن قراصنة على ارتباط بالاستخبارات العسكرية الروسية هاجموا "بوريسما" في نوفمبر.

وأشارت "آريا 1" إلى أن الهجوم كان "ناجحا".

وأوضحت الشركة أن وحدة الاستخبارات العسكرية الروسية تسللت إلى خوادم "بوريسما" من غير أن يتضح ما كان القراصنة يبحثون عنه تحديدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق