أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

عريقات: على الاتحاد الأوروبي الاعتراف بفلسطين للحفاظ على فرص السلام




رام الله – (د ب أ)

حث أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الأحد، الاتحاد الأوروبي على الاعتراف بفلسطين والتدخل السياسي للحفاظ على فرص السلام في حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وقال عريقات وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عشية اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المزمع عقده غدا في العاصمة البلجيكية بروكسل، إن لدى أوروبا الفرصة لتعزيز دورها في صنع السلام من خلال الاعتراف بدولة فلسطين "باعتبار ذلك ليس مسؤولية أوروبية فحسب بل خطوة ملموسة للتحرك نحو سلام عادل ودائم".

وأعرب عريقات عن تقدير فلسطين للمساهمات الأوروبية في عملية بناء المؤسسات في فلسطين "مع الأخذ بعين الاعتبار أن المطلوب الآن هو التدخل السياسي والدبلوماسي للحفاظ على احتمالات سلام عادل ودائم، والتحرك نحو إنفاذ حقوق الشعب الفلسطيني لما له من مصلحة في تحقيق الأمن والاستقرار في منطقتنا".

وقال: "تأمل إسرائيل ألا تتخذ أوروبا أي إجراء في هذا الصدد، وتعتمد على فشل الحكومات الأوروبية فرادى في التوصل إلى إجماع بشأن محاسبة إسرائيل على انتهاكاتها الممنهجة للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة على مدار عقود".

وأضاف أن "التقاعس عن اتخاذ إجراءات واضحة لن يؤدي إلى إدامة إنكار حقوق الشعب الفلسطيني فحسب، بل سيؤدي أيضاً إلى جعل أدوات النظام الدولي أدوات بالية عفا عليها الزمن، بما في ذلك الدبلوماسية والقانون الدولي وهذا ما تسعى إليه كل من إسرائيل والإدارة الأمريكية".

وختم عريقات "توقعاتنا واقعية جداً، لن ينتهي هذا الاحتلال الاستعماري الاستيطاني بحكم النوايا الحسنة لإسرائيل، بل بالطريق الملموسة نحو السلام"، والاعتراف بفلسطين في حد ذاته لن ينهي الاحتلال الإسرائيلي لكنه خطوة حاسمة تحترم حق فلسطين في تقرير المصير.

ومن المقرر أن يتضمن جدول أعمال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي المقرر غدا في بروكسل، قضية فلسطين لبحث الرسالة التي وقّعها وزير خارجية لوكسمبورج جان أسيلبورن الداعية إلى الاعتراف الأوروبي بدولة فلسطين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق