اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

​بروتوكول تعاون بين الأكاديمية المصرية للهندسة ومدينة زويل في مجال البحث العلمي




كتب – محمد سامي:

شهد الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي توقيع بروتوكول تعاون بين الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة التابعة لوزارة الإنتاج الحربى ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا ويأتى هذا التوقيع فى إطارالتعاون المشترك بين الطرفين وانطلاقًا من رغبتهما في إرساء دعائم التعاون العلمي والبحثي بينهما ومجالات التدريب، بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

وبموجب البروتوكول سيتم التعاون بين الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة بما تمتلكه من معامل وورش فنية فى التخصصات العلمية المختلفة وأساتذة جامعات متخصصين ومدربين على أحدث النظم العلمية تمكنهم المساهمة فى إكساب الخريجين مهارات وخبرات تؤهلهم للمنافسة فى سوق العمل المحلية والدولية ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بما تمتلكه من خبرات متميزة في البحوث العلمية والتدريس والأنشطة الطلابية للمشاركة في مجالات البحث العلمى المختلفة وتحديد وحل المشكلات التي تخدم التحديات الاستراتيجية للدولة وتساعد على توطين الصناعة والتكنولوجيا إلى جانب تبادل زيارات أعضاء هيئة التدريس والاستفادة من الخبرات التدريسية والبحثية بين الطرفين وتبادل زيارات الطلاب وعقد ندوات وورش عمل تقنية مشتركة.

وتوفر وزارة الإنتاج الحربي بموجب البروتوكول التدريب الصيفي والزيارات العلمية لطلاب مدينة زويل لمصانع وشركات الإنتاج الحربى للاستفادة بالإمكانيات العلمية والفنية المتوفرة بها من معامل وورش متطورة تخدم مختلف المجالات العلمية للطلاب؛ لتخريج طلاب مؤهلين لإحتياجات ومتطلبات سوق العمل وقادرين على مواكبة التطور التكنولوجي.

وسيجرى التعاون المشترك بين الطرفين لإجراء مشاريع التخرج وتطبيق الأفكار المبتكرة والتى يكون لها مخرجات صناعية قابلة للتنفيذ والتي تهدف لربط الجامعات المصرية ومخرجات التعليم بالصناعة.

من جانبه أعرب الأستاذ الدكتور شريف صدقى الرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا عن ثقته فى نجاح هذا التعاون وذلك لما تقدمة وزارة الإنتاج الحربي وجهاتها التابعة من دعم مستمر للمؤسسات العلمية المختلفة في مجالات التدريب والبحث العلمى ولما تمتلكه من مقومات تكنولوجية وفنية يحتاجها الطلاب والدارسين لتحويل مخرجاتهم البحثية لنماذج تطبيقية يمكن الاستفادة منها فى المجالات الصناعية المختلفة.

وأوضح صدقي أن مدينة زويل ستقوم بموجب هذا البروتوكول بالإشراف على الهيئة المعاونة للتدريس والتي تعمل لدى الأكاديمية لتحضير رسائل الماجستير والدكتوراة طبقا للشروط واللوائح المنظمة للتسجيل بالمدينة، كما ستقوم بإجراء البحوث العلمية الأساسية والتطبيقية فى الموضوعات ذات الاهتمام المشترك لخدمة مصالح الطرفين.

وأكد أن الأولوية ستكون للبحوث التطبيقية التي تهدف لحل المشكلات الصناعية التي قد تطرح في مصانع الإنتاج الحربى لربط البحث العلمى بالصناعة ولتطوير منظومة التصنيع والإنتاج المصرية، كما ستقوم بالاستفادة من المعامل الكيميائية والهندسية المتوفرة بالأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة في إجراء البحوث لطلاب الدراسات العليا بالمدينة.

​بروتوكول تعاون بين الأكاديمية المصرية للهندسة ومدينة زويل في مجال البحث العلمي

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق