أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

منظمة حقوقية تدعو لفرض عقوبات على كبار المسؤولين بفنزويلا




بوجوتا – (د ب أ)

طالبت منظمة "هيومان رايتس ووتش" المعنية بحقوق الإنسان، في بيان لها، اليوم الأربعاء، القوى الدولية بفرض عقوبات على كبار المسؤولين الفنزويليين المتورطين في اعتداءات قامت بها جماعات مسلحة في المنطقة الحدودية مع كولومبيا.

وتعرضت حكومة الرئيس نيكولاس مادورو، لعقوبات بالفعل بسبب انتهاكات لحقوق الإنسان، والافتقار إلى الديمقراطية، والأزمة الإنسانية في فنزويلا.

إلا أن تقرير المنظمة، يثير الإنتباه إلى أحداث وقعت في إقليم أراوكا بشرق كولومبيا وولاية أبوري المجاروة في فنزويلا، حيث قامت جماعات مسلحة بـ"استخدام العنف للسيطرة على الحياة اليومية للسكان".

ومن بين تلك الجماعات، جيش التحرير الوطني الكولومبي، ومنشقون عن القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) التي وقعت اتفاق سلام مع حكومة كولومبيا في عام 2016، وجماعة القوات الوطنية للتحرير الفنزويلية.

ووفقا للمنظمة، تفرض هذه الجماعات المسلحة قوانينها الخاصة وتفرض عقوبات على مرتكبي الجرائم المزعومة تصل إلى القتل والتشغيل القسري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق