اخبار المنوعات

ساعات العمل المضنية لشباب الأطباء قد تدفعهم نحو المرض العقلى والانتحار



أفادت دراسة أسترالية بأن ساعات العمل المضنية لشباب الأطباء تسهم في مضاعفة مخاطر إصابتهم بمشاكل صحية وعقلية، بل والإقدام على الانتحار.

وكشفت نتائج الدراسة التي أجراها الباحثون «معهد سيدنى للعلوم الطبية»، ونشرت في مجلة «بى أم جى» الطبية، عن وجود صلة بين ساعات العمل الطويلة والصحة العقلية الفقيرة بين شباب الأطباء، مما يبرز الحاجة إلى إجراء تحسينات في مكان العمل للمساعد في حماية صحتهم.

وحلل الباحثون نتائج مسح تضمن بيانات استبيانات شارك بها أكثر من 12 ألف طبيب أسترالي شاب في مختلف التخصصات، وتوصلوا إلى أن عمل الطبيب الشاب لأكثر من 55 ساعة كل أسبوع يضاعف فرصته في الوقع فريسة للاكتئاب، وقد يقدم على الانتحار، مقارنة بمن يعمل ساعات أقل- بين 40-44 ساعة في الأسبوع، بغض النظر عن العمر والجنس ومستوى التدريب والموقع والحالة الاجتماعية.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق