اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

جرعات منخفضة من الأسبرين تقلل احتمالات الولادة قبل اكتمال شهور الحمل



كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون في «معهد يونيس كينيدي شرايفر الوطني لصحة الطفل والتنمية البشرية» أن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين للحوامل يمكن الأمهات من الحد من خطر تعرضهن للولادة قبل الأوان.
وأفاد الباحثون، في الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة «لانسيت» الطبية، أن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين يوميًا، بدءًا من الأسبوع السادس من الحمل وحتى الأسبوع السادس والثلاثين، قد يقلل من خطر الولادة قبل الأوان بين الأمهات لأول مرة.
إجمالاً، قررت التجربة السريرية، التي شملت أكثر من 11.000 امرأة في العديد من البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، أن النساء اللائي يتناولن جرعات منخفضة من الأسبرين يوميًا كن أقل عرضة بنسبة 11 في المائة للولادة قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، مقارنةً بأولئك اللاتي خضعن للعلاج الوهمي.
وقالت الدكتورة ماريون كوسو توماس، الأستاذ في «معهد معهد يونيس كينيدي شرايفر الوطني»: «تشير نتائجنا إلى أن تناول جرعة منخفضة من الأسبرين في الحمل المبكر يمكن أن يوفر طريقة غير مكلفة لخفض معدل الولادة قبل الأوان لدى الأمهات لأول مرة».
وقال الباحثون إنه على الرغم من أن التطورات في مجال رعاية الأطفال حديثي الولادة قد حسنت من بقاء الأطفال المولودين قبل الأوان، إلا أن الرعاية تكون محدودة أو غير متوفرة في كثير من أنحاء العالم.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق