اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

حكايات 2000 مريض بالسمنة تُجيب على السؤال الصعب: «كيف نفقد الوزن بسهولة؟»



يعيش اليوم عدد كبير من الناس في مختلف أنحاء العالم في حالة مواجهة لشبح السمنة المفرطة، وتنتشر أنواع مختلفة ومتنوعة للأنظمة الغذائية التي تساعد على التخلص من الوزن الزائد فيوجد النظام الغذائي المتكامل المحسوب بالسعر الحراري، أو نظام يعتمد على منع عنصر غذائي معين النظام الغذائي الخالي من الكربوهيدرات، أو النظام الذي يعتمد على مواعيد تناول الوجبات على مدار اليوم كالصيام المتقطع.

الأمر الذي دفع جراح أمريكي متخصص في عمليات علاج مرض السمنة يدعى «أندرو جينكينسون» لتأليف كتاب بعنوان «لماذا نأكل كثيرًا؟»، جمع فيه خلاصة خبرته من ممارسة عمله، وتحدث خلاله إلى 2000 مريض بالسمنة المفرطة، والذين استنتج الطبيب الأمريكي من حديثهم أن تجاربهم مع الحميات الغذائية متشابهة.

وفقًا لصحيفة «ديلي ميل»، يقول الجراح إن المرض جميعهم أجمعوا على أنهم يفقدون الوزن بسهولة في البداية، ولكن بعد ذلك تبدأ مشكلة ثبات الوزن وعدم استجابة الجسم للحمية الغذائية وينتهي بهم الأمر بفقدان الوزن بصعوبة شديدة أو ربما عدم القدرة على فقدان الوزن الزائد.

ويؤكد «جينكينسون» خلال كتابه أن الوجبات الغذائية التابعة لنظام غذائي قاسٍ عادة ما تنجح في إنقاص الوزن في البداية ثم تأتي بنتائج عكسية نظرًا لأنها تعمل على خداع الجسم بأنه يواجه مجاعة أو حرمان وبالتالي يضطر لحرق مزيد من السعرات للحصول على الطاقة اللازمة، وبالتالي مع الاستمرار في تناول الوجبات الغذائية يبدأ الجسم في التعود وربما يتجدد الإحساس بالجوع، ما يؤدي لتشكيك المريض في إرادته بينما كان الخطأ من البداية هو اتباع نظام غذائي مصيره الفشل بحسب وصف الطبيب.

ويقول الجراح الأمريكي إن الطريقة المثلى في تناول الطعام هي التنازل عن حل الإصلاح السريع «طرق إنقاص الوزن» لصالح النظام الغذائي التقليدي الذي يعتمد على شراء الأطعمة الطازجة من مصدرها، ودعا لضرورة التعامل مع بائع السمك وبائع الخضراوات والجزار وعدم الاعتماد على المنتجات المعبأة التي توجد في المتاجر.

ويوصي «جينكينسون» بعدم تناول الأطعمة الخالية من الكربوهيدرات بل فقط نصح بتقليل كمية الكربوهيدرات التي تحتوي عليها كل وجبة غذائية، كما يدعو من خلال كتابه بالعودة لما كان يفعله الأسلاف حيث قال: «تخيل إنك تأخذ جدتك حول المتاجر. إذا كان هناك أي طعام لا تعرفه، فلا تشتريه».

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق