اخبار المنوعاتطب وصحةعالم حواء

«قومي الطفولة» عن تعنيف أم لابنها بالرحاب: «صحته جيدة ولا تظهر عليه آثار ضرب»



تلقى خط نجدة الطفل 16000، التابع للمجلس القومي للطفولة والأمومة، الأحد، بلاغا تم نشره على إحدى صفحات التواصل الاجتماعي يفيد بقيام أم بتعنيف ابنها البالغ من العمر 14 عاما ومعاملته معاملة سيئة تتضمن تعريضه للخطر بمنطقة الرحاب، وعلى الفور تم تسجيل البلاغ على خط نجدة الطفل حمل رقم 9973.

ووجهت الدكتورة عزة العشماوي، أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة، بإحالة البلاغ إلى مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام، والذي تمت إحالته إلى المستشار المحامي العام الأول لنيابة القاهرة الجديدة الكلية، وباشرت النيابة العامة تحقيقاتها.

كما وجهت «العشماوي» بضرورة حضور مدير عام خط نجدة الطفل 16000 ومحامٍ من وحدة الدعم القانوني وإخصائي نفسي لمتابعة التحقيقات وللوقوف على الواقعة ومتابعة حالة الطفل.

وتحرر عن هذه الواقعة المحضر رقم 1823 لسنة 2020 جنح التجمع الأول، وتم عرض المحضر على النياية العامة، حيث تم سؤال كل من مدير عام خط النجدة والإخصائي الاجتماعي والنفسي والمحامي الحاضر من خط نجدة الطفل، بالإضافة إلى سؤال الطفل والأم وصديقتها المدعى بمشاركتها في تعريض الطفل للخطر.

وقدم خط نجدة الطفل تقريره بعد مناقشة الطفل ودراسة حالته، حيث تبين عدم صحة الواقعة، وأن الطفل بحالة صحية جيدة ولا تظهر عليه أي آثار ضرب أو خلافه،
كما قرر الطفل أنه لم يتعرض لأي إيذاء من والدته وأنها تعامله معاملة حسنة، وتبين أن الطفل يعاني من مشاكل سلوكية (تمرد وعناد وتأثير الأقران عليه) نتيجة مروره بمرحلة المراهقة كما تستكمل النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة.

وتتوجه د. عزة العشماوي بخالص الشكر والتقدير للنيابة العامة لسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة في الواقعة وإنفاذ حقوق الطفل الواردة بالقانون المصري والمواثيق الدولية.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق