أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

احتجاجات أمام السفارة الأمريكية بالأردن رفضًا لصفقة القرن (فيديو)


كتب – محمد صفوت

خرجت مظاهرات أردنية، مساء اليوم الثلاثاء، تنديدًا بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لخطته للسلام في الشرق الأوسط المعروفة بـ"صفقة القرن" الهادفة إلى ضم غور الأردن للسيادة الإسرائيلية، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

محتجون أمام السفارة الأمريكية في عمان رفضا لصفقة القرن pic.twitter.com/nsc27JVRIh

— Mohammed al Ersan (@JournalistErsan) January 28, 2020

وتظاهر العشرات من أبناء الأردن، أمام السفارة الأمريكية في العاصمة الأردنية عمان، احتجاجًا على إعلان ترامب لصفقة القرن.

وخرجت مظاهرات كبيرة في مدن الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، اليوم الثلاثاء، رفضا للخطة الأمريكية المزعومة، والتي تأتي وسط رفض فلسطيني لوساطة الإدارة الأمريكية الحالية.

#شاهد.. أردنيون يعتصمون أمام السفارة الأمريكية في عمان رفضا لصفقة القرن.#تسقط_صفقة_القرن#تسقط_الصفقة pic.twitter.com/K8mAUdVVay

— المركز الفلسطيني للإعلام (@PalinfoAr) January 28, 2020

وخرجت مظاهرات كبيرة في مدن الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، اليوم الثلاثاء، رفضا للخطة الأمريكية المزعومة، والتي تأتي وسط رفض فلسطيني لوساطة الإدارة الأمريكية الحالية.

ورفضت السلطة الفلسطينية قبل أشهر أي وساطة أمريكية في مفاوضات سلام، معتبرة أن قرارات مثل الاعتراف بمشروعية المستوطنات وبالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، أمور تقتل عملية السلام وتعتبر انحيازا كامل للرغبات الإسرائيلية على خلاف القرارات الدولية والأممية المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

نشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خريطة توضح حدود دولة الاحتلال والدولة الفلسطينية المقترحة، وفقا لما وصفته وسائل إعلام بصفقة القرن.

وكتب ترامب عبر حسابه بموقع تويتر رفقة الصورة المنشور، إنه دائما سيدعم دولة إسرائيل والشعب اليهودي.

ونشر تغريدة توضح الدولة الفلسطينية المقترحة، وكتب رفقتها "هذا ما قد تبدو عليه دولة فلسطين المستقبلية بعاصمة في أجزاء من القدس الشرقية".

وتضمنت الخطة المقترحة والتي استعرضها ترامب من البيت الأبيض، أن تكون القدس عاصمة موحدة للدولة الإسرائيلية، بجانب أنها سوف توفر 50 مليار دولار للفلسطينيين لتحسين مستقبلهم.

وأشار ترامب إلى أنه قام بعمل الكثير من أجل إسرائيل، بداية من نقل سفارة واشنطن إلى القدس، والاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق