اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

نبيل فاروق: مدرسة التربية الرياضية شجعتني على الكتابة بهذه الطريقة




كتب- محمد عاطف:
تصوير- محمود بكار:

أكد الكاتب الكبير نبيل فاروق، خلال اللقاء الفكري الذي عقد مساء اليوم في معرض القاهرة الدولي للكتاب، أن السبب في حبه للكتابة يرجع إلى مدرسة التربية الرياضية في مرحلة الابتدائية.

وقال فاروق: "لم أكن أحب ولا أطيق حصة التربية الرياضية، ولم أكن أرتدي الزي الرياضي، وكنت أهرب من المدرسة بأن أحضر لها في كل يوم به حصة للتربية الرياضية، قصصاً تقرأها حتى تتجاوز عن عدم ارتدائي للزي الرياضي، وذات يوم نسيت أن أحضر القصة، فقمت بحكاية قصة من تأليف خيالي لها فأعجبت بها، ثم تكرر الأمر بعد ذلك".

وأضاف فاروق: "طالبتني المدرسة بأن أكتب هذه القصص، ثم فوجئت بها تسلمها لمدير المدرسة ليسلمها بدوره إلى مديرية التربية والتعليم، وفوجئت بالجميع يشيدون بما أكتبه وهو ما شجعني على أن أستمر في هوايتي".

وواصل فاروق: "خطي كان جميلا، وكنت في الجامعة أعمل في كتابة اللافتات، خاصة عيادات الأطباء، وكنت أنفق على نفسي ودراستي من هذا الأمر، قبل تخرجي من كلية الطب وممارسة عملي".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق