أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

الرئيس الإيراني ووزير خارجيته ينتقدان صفقة القرن: طريق سريع إلى الجحيم




طهران – (د ب ا)

انتقد الرئيس الإيراني حسن روحاني، ووزير خارجيته محمد جواد ظريف، بشدة اليوم الأربعاء، ماوصفاه بخطة سلام أمريكية بين الفلسطينيين والإسرائيليين يطلق عليها صفقة القرن.

وقال روحاني في تغريدة على تويتر "مشروع ترامب هو مشروع القرن الأكثر مقتًا"، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

وأضاف : كفى هذه الإجراءات الحمقاء، مشروع القرن، المشروع الأكثر مقتًا".

من جانبه، وصف ظريف في تغريدة على تويتر الخطة بأنها "طريق سريع إلى الجحيم".

وقال "نحن المسلمون بحاجة إلى الاستيقاظ: لم تكن الولايات المتحدة أبدًا – ولا يمكن أن تكون – أي شيء يشبه الوسيط النزيه".

وتضمنت الخطة المقترحة والتي استعرضها ترامب من البيت الأبيض، أن تكون القدس عاصمة موحدة للدولة الإسرائيلية، بجانب أنها سوف توفر 50 مليار دولار للفلسطينيين لتحسين مستقبلهم.

وبموجب الخطة المقترحة ستعترف الولايات المتحدة بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة وفي المقابل توافق إسرائيل على تجميد الأنشطة الاستيطانية لمدة أربع سنوات بينما يتم التفاوض بشأن الدولة الفلسطينية.

وأشار ترامب إلى أنه قام بعمل الكثير من أجل إسرائيل، بداية من نقل سفارة واشنطن إلى القدس، والاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان.

وخرجت مظاهرات كبيرة في مدن الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، أمس الثلاثاء، رفضا للخطة الأمريكية المزعومة، والتي تأتي وسط رفض فلسطيني لوساطة الإدارة الأمريكية الحالية.

ورفضت السلطة الفلسطينية قبل أشهر أي وساطة أمريكية في مفاوضات سلام، معتبرة أن قرارات مثل الاعتراف بمشروعية المستوطنات وبالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، أمور تقتل عملية السلام وتعتبر انحيازا كامل للرغبات الإسرائيلية على خلاف القرارات الدولية والأممية المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق