اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

المشاط تبحث مع وزير سويسري استراتيجية التعاون الجديدة لمدة 4 سنوات




كتب- مصطفى عيد:

بحثت رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، مع جاي بارميلان، وزير الشئون الاقتصادية والبحث والتعليم السويسري، استراتيجية التعاون الجديدة خلال الفترة من 2021 إلى 2024، والتي يتم إعداها حاليا بهدف تعميق الشراكة بين مصر وسويسرا.

جاء اللقاء في ختام زيارة الوزير السويسري إلى مصر على رأس وفد رسمي من الحكومة و15 شركة سويسرية وممثلين عن البرلمان السويسري، بحضور بول جارنييه، سفير سويسرا لدى القاهرة، بحسب بيان من وزارة التعاون الدولي اليوم الخميس.

كما ناقش الجانبان، تعميق الشراكة بين مصر وسويسرا في إطار استراتيجية التعاون للأعوام (2017-2020) بمنح بقيمة 86 مليون فرنك سويسري، بهدف المساهمة في دعم برنامج الإصلاح الاقتصادي للحكومة المصرية في إطار "رؤية مصر 2030".

ورحبت رانيا المشاط، بزيارة الوزير السويسري إلى مصر، معربة عن تقديرها للشراكة التنموية القائمة بين مصر ودولة سويسرا، والتي وصلت إلى 700 مليون فرنك سويسري منذ بدء التعاون التنموي بين البلدين، مما ساهم فى تنفيذ 200 مشروع.

كما تبلغ محفظة التعاون الجارية ما يقرب من 48 مليون يورو في مجالات الاتصالات والتخطيط العمراني ومياه الشرب والصرف الصحي والنسيج والصحة والبيئة، بحسب الوزيرة.

وأكدت الوزيرة، تطلعها لفصل جديد من العلاقات التاريخية بين مصر وسويسرا تتعاون فيها البلدين في إطار إستراتيجية التعاون الجديدة خلال الفترة من 2021 إلى 2024 لتكون وفق أولويات برنامج الحكومة المصرية، وفي إطار العمل نحو تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وأشارت إلى أنه يتم التنسيق مع جميع شركاء التنمية لتحقيق شراكة وتكامل واتساق في برامجهم خلال مساهمتهم في المشروعات التنموية.

وقال جاي بارميلان، إن مصر من أهم الدول بالنسبة لسويسرا في القارة الأفريقية، موضحا أن العام الماضي شهد الاحتفال على مرور 40 عاما من التعاون الإنمائي بين البلدين، مؤكدا دعم سويسرا لمصر في استكمال مسيرة الإصلاح الاقتصادي نحو تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وذكر أن سويسرا ستضع أولوية لرؤية مصر 2030 خلال الإعداد لاستراتيجية التعاون الجديدة (2021-2024).

ويعد هذا اللقاء هو الثاني لوزيرة التعاون الدولي، مع مسؤولين من سويسرا، منذ توليها مهام منصبها، حيث سبق أن التقت الوزيرة بالسفير مانويل الصقر، مدير الوكالة السويسرية للتنمية، خلال مشاركتها بالمنتدى الاقتصادي العالمي بمدينة دافوس السويسرية، حيث اتفق الجانبان وقتها على التنسيق والتشاور في المرحلة المقبلة على أوجه التعاون طبقا للأولويات والبرامج المختلفة.

وشهدت زيارة الوزير السويسري إلى مصر، توقيع إعلان نوايا بين جامعة بدر وجامعة مدرسة إدارة الأعمال والضيافة في لوزيرن بسويسرا.

ونص الإعلان على تقديم برنامج الحصول على درجة البكالوريوس لمدة 3 سنوات في إدارة الفنادق والسياحة، ودبلوم مهني لمدة عام، من الجامعة السويسرية، بالإضافة إلى توفير برامج تدريب لتطوير قطاع السياحة في مصر.

وقالت الوزارة إن تقديم هذا البرنامج من خلال التعاون بين الجامعتين يأتى استكمالا لجهود رانيا المشاط، خلال توليها وزارة السياحة، وتعاونها مع الإدارة الفندقية بلوزيرن في مجال التدريب ورفع كفاءة العاملين في قطاع السياحة المصري، والاستفادة من خبرات الكلية في مجال الضيافة والتعليم الفندقي، والذي يمثل جزءا من برنامج الإصلاح الهيكلي في قطاع السياحة الذي تم تدشينه في نوفمبر 2018.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق