أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

عروس داعش البريطانية تخسر استئناف قضية تجريدها من الجنسية


لندن- (د ب أ):

خسرت امرأة تزوجت من أحد مقاتلي تنظيم داعش الإرهابي في سوريا، وهي في سن المراهقة، استئنافًا ضد قرار الحكومة البريطانية بتجريدها من جنسيتها اليوم الجمعة.

وقضت محكمة استئناف الهجرة بأن تجريد شميمة بيجوم من الجنسية البريطانية لا يعني أن بيجوم، 20 عامًا، أصبحت بلا جنسية.

وقال المحامي دانييل فيرنر من بيرنبرج بيرس في بيان إن بيجوم ستستأنف القرار.

وقال فرنر إنه سيكون "من الصعب شرح" القرار لبيجوم لأن المحكمة قبلت مسألة أنها واجهت "خطرًا شديدًا" في مخيم اللاجئين لكنها لن تسمح لها بالعودة إلى بريطانيا لخوض معركة قضيتها القانونية.

يذكر أن والدا بيجوم البريطانيين وُلدا في بنجلاديش ، وقد دفعت الحكومة بأن هذا يعني أنها ليست بلا جنسية؛ لأنها يمكن أن تطالب بالجنسية البنجلاديشية.

وغادرت بيجوم لندن، وهي تلميذة تبلغ من العمر 15 عامًا في عام 2015 مع اثنين من أصدقائها للانضمام إلى التنظيم الإرهابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق