اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

“بينها تحذير من باخرة صينية”.. “مدبولي” يتابع موقف تلقي ورصد شكاوى المواطنين


كتب- محمد غايات:

تلقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، تقريرًا بشأن موقف تلقي ورصد شكاوى المواطنين على منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، واستجابات الجهات الحكومية لها خلال شهر يناير 2020.

وفي مستهل التقرير أشار الدكتور طارق الرفاعي، مدير منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، إلى أن المنظومة تلقت خلال شهر يناير الماضي 62 ألف شكوى وطلبًا واستغاثة من المواطنين، تم التعامل معها حيث تم الانتهاء من فحص ومراجعة 59 ألف شكوى، وتوجيه 43 ألفًا منها لجهات الاختصاص، مع حفظ 16 ألف شكوى، وذلك وفقًا لضوابط فحص ومراجعة الشكاوى قبل توجيهها للجهات المختصة، ومن بينها (التكرار – عدم الاختصاص – عدم صحة ودقة بيانات ومحتويات الشكوى – زوال أسبابها)، مؤكدًا العمل على استكمال فحص 2600 شكوى وطلب تمهيدًا لاتخاذ اللازم بشأنها.

وحول الجهات الحكومية التي كان لها النصيب الأكبر في الاستقبال والتعامل مع شكاوى وطلبات والتماسات المواطنين، أوضح التقرير أن هناك 11 وزارة هي (التموين – التضامن – الإسكان – الصحة – التربية والتعليم – الداخلية – الاتصالات – الكهرباء – البترول – القوى العاملة – الأوقاف)، اختصت بنحو 46% من إجمالي الشكاوى الموجهة للجهات خلال شهر يناير 2020، فيما اختصت 13 محافظة هي (القاهرة – الإسكندرية – الجيزة – الدقهلية – الشرقية – المنوفية – البحيرة – كفرالشيخ – القليوبية – الغربية – بني سويف – سوهاج – بورسعيد)، بنسبة 15% من إجمالي الشكاوى الموجهة للجهات الحكومية المرتبطة إلكترونيًا بالمنظومة.

وأضاف التقرير، أن أجهزة وفرق العمل والطوارئ ببعض الجهات الحكومية حققت استجابة سريعة لإزالة أسباب بعض الشكاوى ذات الخطورة في بعض المناطق، منها (الصحة – الكهرباء – التضامن – الإسكان – البترول)، كما حقق البنك المركزي والشركة المصرية لإدارة وتشغيل المترو وجهاز حماية المستهلك وجامعات القاهرة – عين شمس – الإسكندرية – المنوفية – المنصورة – بنها)، معدلات مرتفعة في إنجاز وسرعة حسم الشكاوى الموجهة لها.

وأشار التقرير إلى أن منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة استقبلت نحو 15 ألف رسالة وصورة خلال شهر يناير الماضي، من خلال "الواتس أب" وباقي الوسائل الأخرى فيما يتعلق بأماكن تركز تراكمات القمامة والمخلفات، وهو ما تم ترجمته إلى 1484 شكوى وتوجيهًا للمحافظات والجهات المختصة والاستجابة لـ79% منها، وجارِ اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع باقي الشكاوى، وكانت المحافظات الأعلى نصيبًا من استقبال والتعامل مع هذا النوع من الشكاوى هي (القاهرة – الإسكندرية – الجيزة – القليوبية – المنوفية – الشرقية – البحيرة – بورسعيد – الإسماعيلية)، إلى جانب أجهزة وزارات (الإسكان – الري – النقل)، والتي اتخذت الإجراءات اللازمة لإزالة أسباب الشكاوى في نطاق اختصاصها.

وتناول التقرير عددًا من نماذج الاستجابات التي قامت بها الجهات خلال شهر يناير، ففيما يخص وزارة الإسكان تعاملت الوزارة مع الشكوى الجماعية الواردة من مواطني منطقة الـ800 فدان بمدينة 6 أكتوبر، وتطلب إتاحة بعض المرافق العامة وزيادة التواجد الشرطي والخدمات الجماهيرية المقدمة من خلال وزارة الداخلية، والمطالبة بتوفير خطوط هاتف أرضي والغاز الطبيعي، حيث أفادت الوزارة بأنه جارِ الانتهاء من تجهيز قسم الشرطة والإسعاف والسجل المدني، وفور الانتهاء منها سيتم تسليم كل فيما يخصه، وهو ما سينعكس على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في هذه المنطقة، مضيفة أنه فيما يخص الغاز الطبيعي فعلى كل مالك وحدة التعاقد مع شركة الغاز حيث أنه تم الانتهاء من الشبكات على مدخل كل عمارة وكذلك التليفونات.

وتفاعلًا مع شكوى أهالي منطقة الإسكان الاجتماعي بدهشور، ومدينة حدائق أكتوبر فيما يتعلق بمشكلة المواصلات من وإلى حدائق أكتوبر وعدم وجود مواصلات عامة، أفادت الوزارة باضطلاع جهاز المدينة بالتعاقد والتشغيل لـ8 ميني باص (26 راكبًا)، تعمل مجانًا في الفترة من 7ص – 4م، كما تم التعاقد مع هيئة النقل العام على 4 أتوبيسات (41 راكبًا) تعمل من 6.30 ص – 3.30 عصرًا، ويوجد 13 ميني باص تعمل من 7 ص – 11 م، وقام الجهاز بإلزام الشركات المتعاقدة مع بداية التعاقد بتجديد الباصات لتكون حالتها جيدة ويتم متابعة ذلك دوريًا.

كما نسقت وزارة الإسكان مع البنك المركزي من خلال المنظومة لحل شكو أحد المواطنين تقدم للحصول على وحدة سكنية بمدينة العبور منذ عام 2016 دون إفادته من أي جهة بالنتيجة، حيث أفادت الوزارة بأنه تم التخصيص بجلسة رقم 2937 بتاريخ 23/04/2019 وأفاد البنك بأنه تمت الموافقة الائتمانية للشاكي من جانب قطاع المخاطر، وتم إعداد العقود وملحقاتها كما تم الاتصال بالشاكي للتوقيع على العقد.

وحول دور وزارة البترول والثروة المعدنية، أشار التقرير إلى أنه في إطار التفاعل السريع لاحتواء أي أزمات والتعامل مع شكوى أحد المواطنين من كسر ماسورة غاز رئيسية بشارع عبدالعزيز فهمي بمصر الجديدة، فقد توجهت فرق طوارئ شركة تاون جاس للموقع وتبين أن الكسر ناتج عن أعمال التجريف لتطوير محاور مصر الجديدة، حيث تم تأمين موطن الخلل دون قطع الغاز عن العملاء وتم الإصلاح والتأكد من سلامة الماسورة.

كما سجلت وزارة الكهرباء تفاعلًا سريعًا مع شكوى أحد سكان شارع محمد السبع بالعجمي بالإسكندرية عن وجود كابل كهرباء عمومي مكشوف أسفل العقار، ويتسبب في حرق الأجهزة الكهربائية واستجابة لهذه الشكوى تم توجيه فريق الطوارئ بشركة الكهرباء وتبين أن الشبكة الخاصة بالعقار محترقة وتم عزلها وإزالة الخطر وإعادة التيار للمشتركين واستقراره.

واستجابت وزارة التربية والتعليم، لطلب أحد أولياء الأمور بإعفاء كريمته من دراسة مادة اللغة العربية نظرًا لإقامتها الدائمة في الخارج حيث أفادت الوزارة بجواز إعفاء الطالبة من دراسة المواد التي تُدرس باللغة العربية تنفيذًا لأحكام المادة الأولى من القرار الوزاري رقم 218 الصادر بتاريخ 7/7/2018 بعد استيفاء الإقرار اللازم لذلك من ولي الأمر، كما تفاعلت الوزارة مع الشكوى الواردة من ولي أمر طالب بشأن عدم إدراج نجله بالصف الثاني الثانوي بنظام الدمج وتحويله إلى نظام المنازل، حيث أفادت الوزارة بأنه قد تم حل الشكوى بتمكين الطالب من الدراسة بانتظام في المدارس وامتحانات الدمج لجميع مراحل الثانوية.

وأشار التقرير، إلى أنه في ضوء شكوى بعض أهالي قرية أولاد هارون بمركز المنشأة محافظة سوهاج من اعتراض بعض المواطنين مقاول هيئة الأبنية التعليمية المكلف بإنشاء مدرسة بذات القرية، فقد تم استطلاع رأي المحافظة التي أفادت بأنه سيتم تعديل الرسومات الهندسية والإنشائية للمدرسة المزمع إنشاؤها، وموافاة مركز الشرطة المختص لتمكين المقاول من العمل، ومن ثم تم توجيه الشكوى إلى وزارة الداخلية والتي أفادت باستلام مركز شرطة المنشأة لطلب مجلس المدينة توفير القوة اللازمة لبدء العمل وتم تمكين المقاول من موقع المدرسة والشروع في الإنشاء وتحرر عن ذلك محضر رقم 5643 إداري المنشأة.

وأكد التقرير أنه تنفيذًا لأحكام القضاء حرصت وزارة الداخلية على فحص شكاوى تنفيذ الأحكام، ومنها شكوى أحد المواطنين من حصوله على حكم في القضية رقم 9166 لسنة 2019 جنح مستأنف دمياط ضد أخر وبرقم حصر 7105 لسنة 2019 كلي، وأنه غير قادر على تنفيذ هذا الحكم، حيث أفادت الوزارة أنه تم استهداف محل إقامة وأماكن تردد المحكوم عليه عدة مرات، وهو ما أمكن من ضبطه وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله ووقف تنفيذ العقوبة بقرار من المستشار رئيس النيابة الكلية وإخلاء سبيله.

كما نوه التقرير إلى استجابة وزارة الري لشكاوى المزارعين من تضرر أحد المواطنين من قيام شركة مقاولات بغلق المجري المائي المؤدي إلى أرض الشاكي أثناء قيام الشركة بتنفيذ مشروعها بكفر السواقي -مركز أبوكبير- محافظة الشرقية، وعلى الفور تم تطهير المجرى المائي (المواسير المغلقة بالمجرى المائي) ورجوع الشيء لأصله والتأكد من وصول المياه للأراضي الزراعية، والتأكد من أن الزراعات بحالة جيدة.

وحفاظًا على البيئة والمظهر اللائق أمام السائحين تفاعلت الوزارة مع ما نشر على فيسبوك من صور وفيديوهات تظهر وجود كميات كبيرة من القمامة والحيوانات النافقة نتيجة لسلوكيات خاطئة بإلقاء تلك القمامة والمخلفات بمصرف المحيط التابع لمنطقة شمال الجيزة والموازي لطريق سقارة السياحي، حيث أرسلت الوزارة المعدات والأفراد إلى مكان الشكوى وتم تطهير المجرى على الفور وإزالة جميع نواتج التطهير.

وفي مجال الرعاية الاجتماعية، أكد التقرير استمرار التعاون بين منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة، ووزارة التضامن الاجتماعي في التعامل مع ما يرد من استغاثات وبلاغات المواطنين، ومنها البلاغ الخاص بوجود مسن بلا مأوى بمدينة قليوب- محافظة القليوبية يتضح من المظهر العام أنه مريض وبحاجة إلى رعاية، وفور تلقي البلاغ وموافاة فريق التدخل السريع به انتقل الفريق إلى المسن، وتم التنسيق مع مرفق الإسعاف ونقله إلى مستشفى المنيرة العام وبعد الفحص الطبي تبين أنه يعاني من قدم سكري وتم ايداعه تحت الملاحظة في المستشفى لحين استقرار الحالة ونقله إلى أحد دور الرعاية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي للإقامة.

وتقدمت إحدى المواطنات باستغاثة من خلال مركز الاتصال بوجود سيدة بلا مأوى في الثلاثينات من العمر ويبدو عليها علامات المرض النفسي، وذلك بشارع أحمد عرابي بالعجوزة، وبعد التأكد من صحة البلاغ على الفور تم التنسيق بين كل من وزارات الداخلية والصحة وفريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي، والانتقال لمقر البلاغ حيث تم التعامل مع السيدة ونقلها إلى مستشفى الصحة النفسية بالعباسية لمتابعتها وتقديم الخدمة الطبية اللازمة، وعقب التماثل للشفاء سيتم نقلها إلى أحد دور الرعاية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي.

وفي مجال مواجهة آثار الأمطار، أشار التقرير إلى أنه تم التنسيق مع مختلف المحافظات والأجهزة المعنية في ضوء ما يتم الإعلان عنه من توقعات للأرصاد الجوية، هذا إلى جانب ما يتم تلقيه ورصده من الشكاوى، وذلك سعيًا للتعامل الفوري مع مثل هذه الأحداث والعمل على إزالة أسبابها، ومن ذلك قيام أجهزة محافظة بورسعيد باحتواء آثار الأمطار بالحي الإماراتي خلال دقائق محدودة من تلقي شكاوى السكان.

وأكد التقرير حرص المنظومة على رصد المنشورات والتعليقات المثارة والمتداولة على صفحات مواقع وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية، التي تتضمن الإشارة إلى شكاوى أو أي مظاهر قد تتسبب في خطورة على حياة المواطنين أو إثارة بلبلة لدى الرأي العام ومن ذلك، ما نشره أحد المواطنين منذ عشرة أيام تقريبًا، على صفحة المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية من تحذير ذكر فيه قدوم باخرة من الصين تُقل 7500 شخص، منهم 6 أشخاص مصابين بفيروس كورونا، وفق ما ورد بتعليقه الذي طالب فيه بضرورة اتخاذ كل الإجراءات الوقائية، خشية انتشار العدوى.

وتعاملًا مع ما نشر فقد تم التواصل مع المواطن صاحب التعليق والحصول على البيانات والمعلومات المتوفرة لديه في هذا الشأن، ثم تلا ذلك التواصل مع رئاسة هيئة قناة السويس التي أفادت بأنه تم اتخاذ جميع التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية للتعامل مع الباخرة لدى دخولها إلى المجرى الملاحي لقناة السويس، والتي من المقرر لها العبور فقط إلى أحد موانئ أوروبا دون التوقف في مصر، وحرصًا على سلامة المواطنين تم فحصها لدى مرورها بمعرفة طاقم الحجر الصحي حيث انتهى إلى أن نتيجة الفحص جاءت سلبية واستمرت المتابعة حتي غادرت الباخرة المذكورة خارج المياه المصرية.

كما أشار التقرير إلى ما تم رصده من شكوى أحد المواطنين عبر وسائل التواصل الاجتماعي تضمنت معاناة مرتادي سلم محور 26 يوليو طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي من تردي حالته وتعرضهم للأخطار، فقد تم إبلاغ وزارة الإسكان بهذه الشكوى، حيث أفادت بأنه تم توجيه لجنة لمعاينة السلم المشار إليه وتبين وجود تلفيات بدرج سلالم المشاة الخاص بكوبري تقاطع محور 26 يوليو مع طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي، وتم إصدار تعليمات لجهاز 6 أكتوبر برفع كفاءة سلم المشاة وعمل الحمايات اللازمة له.

وردًا على التحذير الذي نشر بإحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من احتمال انهيار مطلع نفق سبرباي بالطريق الدولي طنطا / كفر الشيخ نتيجة هبوط أرضي، أشار التقرير إلى أنه تم التواصل مع وزارة النقل التي وجهت فريق عمل لمحل الانهيار وتم التعامل الفوري مع الهبوط وإصلاح الطريق، حيث تم إنشاء طبقة أساس وأسفلت بطول 50م وسور من الدبش بعد إعادة البناء.

وتفاعلًا مع ما نشرته ‘حدى الصحف حول انتشار القمامة بشارع الأقصر التابع لحي إمبابة، أوضح التقرير أنه تم التوجيه لمحافظة الجيزة، والتي أفادت أنه تم التعامل مع الشكوى ورفع القمامة من الشارع، وأنه مخصص حملة معدات مكونة من لودر وسيارات نقل وعمال نظافة للعمل على مدار اليوم بشارع الأقصر بحي إمبابة، ووضع حاويات ثابتة بأماكن نقاط تجمع القمامة، وذلك لقيام الأهالي بوضعها بالحاويات على مدار اليوم.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق