اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

صحف القاهرة تبرز نشاط الرئيس وأخبار الشأن المحلي




القاهرة – أ ش أ:

أبرزت صحف القاهرة الصادرة، صباح اليوم (الجمعة) اجتماع الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس مع رئيس الوزراء ووزير الكهرباء ورئيس هيئة الطاقة النووية، كما تناولت باهتمام عددا من أخبار الشأن المحلي.

ففي صفحتها الأولى وتحت عنوان "أعلى معايير الأمان في المشروعات النووية"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه بضرورة ضمان أعلى معايير السلامة والأمان لمشروعات الطاقة النووية وفقا للقواعد الدولية، مؤكدا أهميه الطاقة النووية كمجال مستقبلي للمساهمة في توليد الكهرباء في مصر على نحو يدعم خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدولة، والاحتياجات الحالية والمستقبلية.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال اجتماع الرئيس السيسي أمس مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة والدكتور امجد الوكيل رئيس هيئه المحطات النووية لتوليد الكهرباء.

وشدد الرئيس على أهمية مواصلة تنفيذ مشروعات الربط الكهربائي مع دول الجوار والتوسع في المشروعات القومية لاستخدام مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة والانتهاء من هذه المشروعات الجديدة للطاقه الكهربائية ورفع كفاءة المشروعات القائمة مع الالتزام بالبرنامج الزمني المحدد بما يضمن استيعاب زيادة الاستهلاك وتحسين الخدمات للمواطنين.

ونقلت "الأهرام" عن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة قوله إن "الاجتماع تناول استراتيجية عمل هيئة المحطات النووية وجهود الميكنة بها وخطوات إعداد وتأهيل الكوادر البشرية بالمدرسة الفنية لتكنولوجيا الطاقة النووية ، كما تم استعراض النتائج الإيجابية للزيارة الأخيرة لفريق خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمراجعه تطوير البنية التحتية لبرنامج الطاقة النووية في مصر، والوقوف على معايير الأمان.

وناقش الاجتماع التوصيات الصادرة عن المنتدى العربي الخامس حول أفاق توليد الكهرباء وتحلية المياه بالطاقة النووية الذي نظمته هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء في ديسمبر الماضي بالقاهرة بمشاركة الخبراء المصريين والدوليين.

وتطرق الاجتماع لأخر مستجدات منظومة مرفق الكهرباء بالعاصمة الإدارية الجديدة وعرض وزير الكهرباء الموقف التنفيذي لأعمال تركيب المعدات والخطوط ، بالإضافة إلى تطور الأعمال الكهروميكانيكية الكهربائية من الحي الحكومي وحي المال والأعمال.

كما استعرض الوزير تطورات المشروع الاستراتيجية المختلفة الجاري إنشاؤها في أنحاء الجمهورية لاستخدام مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة والاستثمارات الأجنبية بها ومستجدات الربط الكهربائي مع دول الجوار.

وتحت عنوان "شوقي: تنسيق الجامعات في النظام الجديد بالوزن النسبي وليس المجموع"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي أكد أن تنسيق الجامعات لطلاب الصف الثالث الثانوي في نظام التعليم الجديد سيكون طبقا للوزن النسبي وليس المجموع.

وأشار إلى أن التنسيق سيقدر وفق مستوى الطالب بين زملائه ونواتج التعلم لديه وليس حسب الدرجات ، ومن الممكن أن يكون مستوى الطالب المتميز يعادل 85 % هو أعلى مستوى بحيث يكون المقبول في الجامعات وفق هذا المستوى.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء، خلال مؤتمر "تعزيز التعليم في الشرق الأوسط وقارة أفريقيا، الذي نظمه البنك الدولي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم. وأوضح شوقي أن الهدف من تطوير منظومة التعليم ليس حصول الطالب على أكبر عدد من الدرجات ، فالآن الفلسفة الجديدة لا يوجد بها نجاح ورسوب.

في سياق متصل، أكد البنك الدولي أهمية التعاون على المستوى العالمي لتطوير مخرجات العملية التعليمية بما يحقق أهداف التنمية المستدامة 2030،

من جانبها، أشارت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي إلى أن مصر تحرص على زيادة حجم التمويل الموجه لقطاع التعليم، موضحة أن المحفظة الدولية مع شركاء التنمية لتطوير التعليم تبلغ 2.16 مليار دولار.

وفي الشأن المحلي أيضًا، وتحت عنوان " مدبولي: منظومة الشكاوى ربطت بين الحكومة والمواطن"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء أكد أن منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة أصبحت معروفة على مستوى الدولة وأن آليه عملها أوجدت ترابطا بين الحكومة والمواطن.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال لقائه أعضاء فريق منظومة الشكاوى الحكومية التابعة لمجلس الوزراء بحضور أسامة الجوهري مساعد رئيس الوزراء والقائم بأعمال رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار والدكتور طارق الرفاعي مدير المنظومة.

وشدد رئيس مجلس الوزراء على ضرورة أن يكون العمل بالمنظومة على أعلى مستوى من حيث سرعة الاستجابة والوصول إلى كل المسؤولين في الدولة، مهما تكن مواقعهم حيث أنها تختصر إجراءات بيروقراطية كثيرة كانت تستغرق شهورًا.

وتحت عنوان "مدبولى: تعزيز التعاون مع البنك الأوروبي في تحلية المياه"، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء أعرب عن تقديره للتعاون بين مصر والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية .. مشيرا إلى أهمية تعزيز التعاون في الفترة القادمة في مشروع تحلية مياه البحر.

وأشار رئيس الوزراء إلى سبل التعاون مع البنك في مشروعات الصرف الصحي مرحبا بفكرة التركيز على مناطق جغرافية معينة للانتهاء منها في فترة وجيزة ثم الانتقال إلى مناطق جغرافية أخرى لا سيما أن ملف توصيل خدمات الصرف الصحي للمناطق الأكثر احتياجا يمثل أولوية ضمن توجيهات الرئيس السيسي للحكومة.

وأوضحت "الجمهورية" أن ذلك جاء خلال اللقاء الذي عقده مدبولي مع آلان بيلو نائب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بحضور الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي.

وقال المستشار نادر سعد المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء إن نائب رئيس البنك الأوروبي استهل اللقاء بالإعراب عن احترامه وإعجابه بالأداء الاقتصادي الذي حققته مصر على مستوى مؤشرات الاقتصاد الكلي والاستقرار النقدي والمالي، واصفا ما تحقق بأنه نجاح عظيم.

وفي الشأن المحلي أيضا وتحت عنوان "الرقابة الإدارية لهم بالمرصاد .. ضبط 15 متلاعبا في النقد الأجنبي"، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أنه حرصا من هيئة الرقابة الإدارية للحفاظ على استقرار سوق معاملات النقد الأجنبي والضرب على أيدي المخالفين لأحكام قانون تنظيم التعامل بالنقد الأجنبي ، فقد تم رصد تشكيل عصابي دأب على جمع العملات الأجنبية والإتجار فيها خارج النظام المصرفي تحقيقا للربح السريع بالمخالفة لأحكام القانون.

وأضافت الصحيفة أن الهيئة تمكنت من رصد أفراد التشكيل العصابي للمتاجرين باستقرار الاقتصاد القومي وعرض ما توصلت إليه تحريات الهيئة على النيابة العامة والتي تأكد لها جدية التحريات وقامت بإصدار الأذون القانونية وتم التنسيق مع وزارة الداخلية لضبط عناصر التشكيل العصابي وتمكن فريق العمل المكون من 150 من عناصر جهات إنفاذ القانون ضبط عدد 15 متهما بارتكاب جريمة الإتجار بالنقد الأجنبي بالإسكندرية وكفر الشيخ والبحيرة.

وأوضحت أن تنفيذ أذون النيابة العامة أسفر عن ضبط ومصادرة مبالغ مالية بالعملات المحلية والأجنبية وتحليل الوسائل التي استخدموها لأخفاء متحصلات الجريمة وإظهارها بشكل مشروع وأمرت النيابة بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وفي الشأن الاقتصادي وتحت عنوان "الغاز الطبيعي يرفع صادرات البترول 4.5 %"، ذكرت "الجمهورية" أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء كشف عن ارتفاع صادرات المنتجات البترولية بنسبه 4.54 % لتبلغ 4907 ملايين دولار خلال عام 2019 مقابل 4694 مليونا خلال 2018.

وأضافت الصحيفة أن الجهاز أرجع السبب إلى ارتفاع صادرات الغاز الطبيعي في المسيل لتبلغ 1236 مليون دولار من 497 مليونا عام 2018 وانخفاض واردات المنتجات البترولية لتبلغ 9429 مليون دولار خلال 2019 مقابل 12313 مليونا خلال 2018 نسبه انخفاض 23.4 % لعدم استيراد غاز طبيعي مسيل خلال 2019 يليه بترول خام انخفضت وارداته إلى 2877 مليون دولار مقابل 3544 مليون دولار. 2018 يليه غاز بيوتان بوتاجاز قيمته 1053 مليونا مقابل 1283 خلال 2018.

وفي الشأن الاقتصادي أيضا وتحت عنوان "مشروع لإنتاج الألواح الخشبية من قش الأرز باستثمارات 210 ملايين يورو"، ذكرت "الجمهورية" أن وزير البترول المهندس طارق الملا بحث مع رئيس شركه "أكسون موبيل " تعزيز التعاون في مجال البحث والاستكشاف في ظل بداية عمل الشركة بهذا المجال لأول مرة في مصر بعد نجاحها في الفوز بمنطقتي امتياز جديدتين.

ونقلت الصحيفة عن رئيس الشركة تأكيده أن الدعم الذي توليه القيادة السياسية والدولة المصرية لقطاع البترول يعطي دفعة قوية لزيادة أنشطة شركات الاستكشاف والأنشطة البترولية الأخرى وتحقيق نجاحات.

وأضاف أن الإصلاح الاقتصادي الذي تقوم به مصر يمثل مناخا مواتيا للانطلاق بأنشطه "أكسون موبيل" في ظل طموح وزارة البترول القائم على تهيئة بيئة استثمارية جاذبة لشركات البترول العالمية.

وأوضح وزير البترول أن قرار "أكسون موبيل" للعمل في مصر ضمن منظومة كبرى الشركات التي دخلت السوق المصرية مؤخرا يؤكد نجاح الدولة المصرية في تهيئة مناخ جاذب للاستثمار والمتابعة الدقيقة للكيانات الاقتصادية الكبرى للخطوات الاقتصادية الإصلاحية التي تنفذها مصر.

وشهد وزير البترول التوقيع على عقد إنشاء مشروع إنتاج الألواح الخشبية بين الشركة المصرية لتكنولوجيا الأخشاب وشركة بتروجيت المقاول العام للمشروع.

كما شهد توقيع اتفاق بين الشركة المصرية لتكنولوجيا الأخشاب وشركة "سيمبكامب" الألمانية المزودة للتكنولوجيا الخاصة بهذا المشروع باستثمارات تقدر بنحو 210 ملايين يورو.

وأشار إلى أن المشروع يعد أيضا أحد الحلول الفعالة التي تطبقها وزارة البترول لدعم جهود الدولة في تحويل قش الأرز من أحد التحديات البيئية نتيجة حرقه إلى فرصة للاستغلال الاقتصادي وتحقيق قيمة مضافة من خلال تصنيعه بطرق متطورة، لتوفير منتجات ذات عائد اقتصادي متميز.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق