اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

طلب إحاطة لرئيس الوزراء بسبب مخالفات بطولة الجمهورية للملاكمة




كتب- أحمد علي:

تقدم النائب أحمد علي، بطلب إحاطة لرئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية، حول ما وصفه بـ"فوضى بطولات الملاكمة في مصر"، وتزايد معدلات هروب اللاعبين للخارج عقب صرف الملايين من أموال الدولة عليهم، مؤكدًا: "لا يخفى على أحد عشق المصريين للرياضة بمختلف قطاعاتها، وحرص الأهالي على ربط أبنائهم بها، لدورها الفعال في بناء الإنسان، ومن ثم فإن أي تجاوزات أو مخالفات يكونوا دائمًا لها بالمرصاد".

وأشار النائب في طلب الإحاطة، إلى أن بطولة الجمهورية للملاكمة التي أٌقيمت في بورسعيد لهذا العام لمواليد 2006، في وزن 66 كيلو جرام، شهدت العديد من المخالفات والتجاوزات خاصة في مراحلها النهائية، لم تشهدها أي بطولات قارية أو دولية، ولم تنص عليها أي بنود أو مواثيق للعبة الملاكمة على مستوى العالم، حيث تسلم الميدالية الذهبية مناصفة بين لاعبيّن، أحدهما لم يكن طرفًا في المباراة النهائية وخرج مبكرًا، وهو الأمر الذي أثار استياء جميع المشاركين في البطولة.

وأضاف، أن هذه المخالفات تمت تحت بصر القائمين على المنظومة، وخاصة الاتحاد المصري للملاكمة، الذي اتهمه بالتقاعس عن القيام بدوره نحوها، وهو الأمر الذي فتح ملف تتزايد ظواهره بشكل كبير خلال الأونة الأخيرة وهو هروب العديد من لاعبي الملاكمة المصرية، خارج البلاد بسبب تعرضهم للعديد من هذه التصرفات التي تظلمهم في النهاية، رغم ما تنفقه الدولة المصرية على اللاعبين من ملايين الجنيهات لإعدادهم وتأهيلهم.

وشدد النائب: "نصف لاعبي منتخب مصر للملاكمة هرب للخارج، نتيجة هذه المخالفات والتصرفات التي تسيئ للمنظومة الرياضية المصرية وتهدر ملايين الدولة في الفراغ، ومنهم اللاعب حسام بكر، الذي كان بطلًا للعرب ومصر وأفريقيا في الملاكمة، وشارك بأوليمبيات ريو دي جانيرو، واللاعب وليد سعيد، الحاصل على ميدالية دهب بحر أبيض متوسط، وشارك في أوليمبيات ريو دي جانيرو، واللاعب محمود عبدالعال، بطل العرب، الذي شارك في أوليمبيات ريو دي جانيرو، ومن قبلهم لاعبين مثل أحمد سمير، والسيد عبدالحليم.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق