أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالميةاخبار الصحف المصريةتحقيقات وملفات

دول قمة برلين تجدد التزامها بحظر بيع الأسلحة لليبيا




ميونخ – (د ب أ):

بعد أربعة أسابيع من عقد قمة برلين بشأن الأزمة الليبية، أعلنت الدول التي شاركت في القمة، مجددا التزامها بالسعي لإنهاء التدخل في النزاع الليبي، رغم وجود انتهاكات لقراراتها.

وخلال اجتماع عقد على هامش مؤتمر ميونخ الدولي للأمن بجنوب ألمانيا اليوم الأحد، أكد وزراء خارجية اثنى عشرة دولة، وممثلو ثلاث منظمات دولية، هدف التنفيذ التام لحظر بيع الأسلحة الصادر من الأمم المتحدة والقائم منذ عام 2011.

يشار إلى أن الأمم المتحدة مستاءة من أن دولا شاركت في قمة برلين انتهكت الوثيقة النهائية للاجتماع من خلال إرسال مقاتلين وتوريد أسلحة.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش ذكر بشكل صريح مؤخرا الإمارات العربية المتحدة ومصر وروسيا وتركيا، وتحدث عن "فضيحة".

ويعتبر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الطريق الذي بدأ في مؤتمر برلين هو السبيل الوحيد الذي يعد بالنجاح في إنهاء الحرب الأهلية في ليبيا، وقال: "نعلم أنها ليست مهمة سهلة".

وأشار ماس إلى أن مجلس الأمن أيد قررات قمة برلين قبل بضعة أيام، وقال: "كان ذلك تقدما عظيما حققناه في نيويورك".

يشار إلى أن ألمانيا مهتمة بالتوصل لحل للنزاع في ليبيا التي تعد دولة عبور مهمة للاجئين إلى أوروبا، وذلك بسبب تدفق اللاجئين من أفريقيا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق