اخبار المنوعات

براد ويليامز يدعم الطفل «كوادن» ضحية التنمر



بثت أم استرالية آلامها للعالم عبر مقطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعى، لطفلها «كوادن»، 9 أعوام، وهو يتوسل للحصول على «سكين» لينتحر بسبب تعرضة للتنمر في المدرسة، لأنه يعانى من مرض التقزم. وتقول الأم إن هذا هو تأثير التنمر على طفلها، ليلجأ طفلها دائما إلى دفن وجهه خوفا من مواجهة الآخرين.

ويعانى الطفل «كوادن» من إضراب نادر في نمو العظام يجعله أقصر من الأطفال الآخرين.

ولفتت الحالة انتباه الممثل الكوميدى «براد وليامز»، والذى يعانى من نفس المرض، حيث عمل على جمع مبلغ 225 ألف دولار، لإحضار كوادن إلى مدينة «ديزنى لاند»، لينضم للمشاهير والرياضيين، كنوع من التشجيع والدعم النفسي للطفل.

وقال وليامز «إنه سيعرف أن هناك أشخاصا رائعين هناك، ويسحظى بالحب منهم»، وتابع أنه بعث رسالة إلى والدة كوادن.

وأضاف وليامز أن هناك بعض نجوم المصارعة يريدون إحضار كوادن إلى «ريسليمانيا»، وأرادات «فيجي ايرويز» التبرع بتذكرة الطائرة، مؤكدا على أن هاتفه كاد ينفجر من كثرة العروض المساعدة المقدمة لكوادن.

براد ويليامز يدعم الطفل «كوادن» ضحية التنمر

وكانت صفحة «GO Fund Me» قد بلغت أكثر من 400000 دولار، خلال يوم الجمعة، في شكل تبرعات، مؤكدا على أن الأموال ستذهب إلى الجمعيات الخيرية لمكافحة التنمر وإساءة المعاملة.

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق