اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

3 خطابات في أسبوعين.. ماذا قال مبارك خلال 25 يناير؟




كتب- يوسف عفيفي:

توفي صباح اليوم الثلاثاء، الرئيس الأسبق حسني مبارك عن عمر يناهز 92 عامًا، بعد صراع مع المرض، حيث تعرض لوعكة صحية مؤخرًا، دخل إثرها أحد المستشفيات لإجراء عملية جراحية.

ويرصد "مصراوي" 3 خطابات للرئيس محمد حسني مبارك خلال أسبوعين بدأت يوم 28 يناير وانتهت يوم 10 فبراير على النحو التالي:

الخطاب الأول

بعد 3 أيام من اندلاع ثورة 25 يناير، ألقى مبارك أول خطاباته بتاريخ 28 يناير 2011، تحدث فيه عن سيادة الشعب وتمسكه بحقه في ممارسة حرية التعبير طالما تتم في إطار الشرعية واحترام القانون.

وتضمن الخطاب الأول إعلان مبارك إقالة الحكومة وتكليف حكومة جديدة بتكليفات واضحة للتعامل الحاسم مع أولويات المرحلة الراهنة مع التأكيد على عدم التهاون في حق أي مصري ومدافعته عن أمن مصر واستقرارها.

الخطاب الثاني

بتاريخ 1 فبراير 2011 ومع تزايد الاحتجاجات ضد مبارك ألقى ثاني خطاباته والذي أكد: "إن أحداث الأيام القليلة الماضية تفرض علينا شعبا وقيادة الاختيار ما بين الفوضى والاستقرار".

وشدد على أن: "مصر تعيش أيامًا مؤلمة وأكثر ما يوجع قلوبنا هو الخوف الذي انتاب الأغلبية الكاسحة من المصريين وما ثاورهم من انزعاج بما سيأتي لهم غد لهم ولذويهم ومستقبل ومصير بلدهم".

الخطاب الثالث

ألقى الرئيس الأسبق مبارك خطابه الثالث والأخير قبل إعلان تنحيه عن الحكم بيوم واحد وذلك بتاريخ 10 فبراير 2013 موجهًا حديثه لشباب التحرير وأسر الشهجاء والمصابين والشعب المصري كله.

وقال مبارك في خطابه: "أقول لكم أعتز بكم رمزًا لجيل مصري جديد يدعو إلى التغيير إلى الأفضل ويحلم بالمنستقبل ويصنعه، أقول لكم إن دماء شهدائكم وجرحاكم لن تضيع هدرًا، ولن أتهاون في معاقبة المتسببين عنها بكل الشدة سأحاسب الذين أجرموا في حق شبابنا بأقصى العقوبات الرادعة"

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق