اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

الأزهر يبحث سبل التعاون مع وفد ماليزي




القاهرة – أ ش أ:

قال الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر، إن الأزهر يعمل على دعم وخدمة الإسلام والمسلمين، والحفاظ على الفهم الوسطي للإسلام، وتقديمه في صورته السمحة، دون إفراط أو تفريط، مؤكداً استعداد الأزهر لدعم جميع المجالات الثقافية والعلمية والدينية في ماليزيا، وإيفاد مبعوثين لأداء تلك المهمة، واستقبال أئمة ووعاظ ماليزيا للتدريب في أكاديمية الأزهر العالمية لتدريب الأئمة والوعاظ.

جاء ذلك خلال استقبال وكيل الأزهر، اليوم الأربعاء، وفدًا من المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بماليزيا برئاسة الدكتور داتوق فخر الدين بن عبد معطي، رئيس فرع منظمة خريجي الأزهر بماليزيا، لبحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجالات التعليم، ومناقشة بنود الاتفاقية المبرمة بين الأزهر الشريف، ووزارة التربية والتعليم بماليزيا.

وأكد وكيل الأزهر، على عمق العلاقات التي تربط الأزهر بالمؤسسات الدينية في ماليزيا، لافتاً إلى أن طلاب ماليزيا يمثلون العدد الأكبر للطلاب الوافدين بالأزهر الشريف، مشيدًا بالأسلوب الفريد من نوعه الذي يتصف به الطلاب الماليزيين الذين يدرسون بالأزهر، في الاحترام والالتزام والاجتهاد لتحصيل العلوم.

من جانبهم، أعرب أعضاء الوفد الماليزي عن اعتزاز بلادهم بالعلاقات الوطيدة بين الأزهر الشريف والمؤسسات الإسلامية في ماليزيا، مقدمين الشكر والامتنان لفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف، على جهوده المستمرة في تقديم كافة سبل الدعم لخدمة أبناء ماليزيا الدارسين بالأزهر.

الجدير بالذكر أن بنود الاتفاقية المبرمة بين الأزهر الشريف، ووزارة التربية والتعليم بماليزيا تستهدف نشر تعليم اللغة العربية في مختلف المحافظات الماليزية، فضلا عن ترسيخ صحيح الدين الإسلامي، ومواجهة دعاوى التغريب، وأفكار التنظيمات المنحرفة، ونشر التعليم الأزهري من خلال المقررات التي تتم دراستها بمركز الشيخ زايد لتعليم العربية للناطقين بغيرها.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق