اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

مستشار بوابة العمرة: نتفاوض مع السعودية بشأن أموال التأشيرات بعد تعليق الرحلات




كتب محمد سامي:

قال أحمد إبراهيم، المستشار التنفيذي لبوابة العمرة المصرية والمتحدث الرسمي باسم البوابة، إن الجانب المصري يجري مفاوضات حالية مع الجانب السعودي بخصوص تعليق تأشيرات العمرة وإيقاف الرحلات بسبب فيروس كورونا.

وأضاف إبراهيم، لمصراوي، اليوم الخميس، أن الحديث عن خسائر للشركات المصرية أمر سابق لأوانه، ولم تقدر حتى الآن وذلك انتظارا لموقف الجانب السعودي بشأن الموقف وماذا يفعل معنا، مشيرا إلى أنه ليس هناك أي خسارة وجاري رجوع الأموال بالكامل للجانب المصري.

وأوضح أن الغرفة تعمل حاليا على مخاطبة الجانب الفنادق بالتأجيل لفترة أخرى، لكن المشكلة تكمن في رسوم التأشيرة البالغ سعرها 850 ريال وهناك اجتماع مرتقب للجانب السعودي يوم السبت المقبل بشان هذا الأمر، ونحن ننتظر قرار منهم بذلك، وليس فيها أي كلام حتى الآن، وطالبنا برجوع هذه الأموال على المسار الإلكتروني.

وعن وضع مقترح بتأجيل معتمري رجب والبالغ عددهم نحو 5100 معتمر، قال إبراهيم، إن ذلك يحتاج إلى تأجيل تذاكر وفنادق وتجديد تأشيرة، موضحًا: "عادي إن المعتمرين دول يطلعوا تاني لكن ذلك يحتاج إلى إجراء جديد والسؤال هنا، هل هما نفس المواطنين البلي هيطلعوا وتجديد التأشيرة على السيستم مرة أخرى، أم هل هناك إجراء جديد بشأنهم ومفيش دفع رسوم أخرى وهل ستدفع مرة أخرى على السيستم أم هل سترجع الرسوم على المسار الإلكتروني".

وأكد أن الغرفة تتواصل بشكل مستمر مع الوزارة وهناك اجتماعات منعقدة منذ الصباح الباكر بشأن هذا الأمر، مشيرًا إلى أن ما يهم الغرفة هو عدم وجود خسارة للمعتمرين أو الشركات.

كما أشار إلى حل المشكلة الأكبر، المتمثلة في الطيران "مصر للطيران والطيران السعودي" وذلك باسترداد المبالغ بالكامل، أما باقي الشركات فجاري التواصل معها، متابعًا: "الحمدلله إن العدد قليل بالنسبة للدول الأخرى وتقريبًا يبلغ عددهم 5100 معتمر.. وهناك مفاوضات جارية بين شركات السياحة المصرية والسعودية خاصة "الطيران والفنادق".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق