اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

برلمانية: سوسة النخيل الحمراء تهدد الإنتاج المصري دون تدخل الزراعة


كتب- أحمد علي:

تقدمت النائبة مايسة عطوة، وكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، بطلب إحاطة إلى الدكتور علي عبدالعال، رئيس البرلمان، لتوجيهه إلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والسيد القصير، وزير الزراعة، بشأن تهديد سوسة النخيل الحمراء لإنتاج مصر من التمور وثروتها من النخيل دون تدخل حاسم من الجهات المعنية.

وقالت مايسة، إن زراعة النخيل ثروة قومية تساهم في إنتاج التمور وعسل البلح وبعض المنتجات الأخرى أيضًا، فضلًا عن المميزات التي يقدمها زراعة النخيل للأراضي الزراعية من تثبيت للتربة على الطرق والجسور وحواف الترع والمصارف، إلا أنه مؤخرًا انتشر مرض "سوسة النخيل الحمراء"، بما سبب ضررًا بالغًا للنخيل.

وأكدت أنه رغم خطر السوسة الحمراء وينتج عنه فقدان كميات كبيرة من الإنتاج المصري للتمور مما يتسبب في خسائر فادحة للمزارعين تصل إلى حد فقدان 40% من إنتاج النخيل في مصر إلا أن وزارة الزراعة والمجلس القومي للبحوث لم يسرعا في توفير المبيدات الخاصة بمواجهة هذا المرض.

وتابعت: "أضرار سوسة النخيل الحمراء تتمثل في تغذيتها على المكونات الداخلية لشجرة النخيل، وبالتالي في حالة إهمالها لفترة طويلة تصل لمدة عام أو عامين قد ينتج عنها موت النخلة أو سقوطها في أي وقت"، مطالبة بضرورة تكثيف جهود وزارة الزراعة في مواجهة هذا المرض وتوفير المبيدات الخاصة به وتوعية المزارعين إلى آليات كشفه مبكرًا.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق