اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

أسامة هيكل لأعضاء الأعلى للإعلام: سننسق معا لتنفيذ سياسة الدولة


كتب- مصطفى علي:

استقبل أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام، بمقر الوزارة صباح اليوم الأحد، أعضاء المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الكبير مكرم محمد أحمد، لبحث سبل التنسيق وأوجه التعاون المشترك في إدارة المشهد الإعلامي في المرحلة المقبلة.

وأكد هيكل أن "المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والهيئتين الوطنيتين للصحافة والإعلام، جهات مستقلة بنص الدستور، في حين تقوم الوزارة بمهمة سياسية، هدفها رسم السياسة الإعلامية للدولة والتنسيق بين المجلس والهيئتين.

وقال هيكل إن "العلاقة بين الوزارة والمجلس والهيئتين علاقة تنسيقية"، مؤكدا على متانة العلاقات مع أعضاء المجلس والهيئات، وعلى رأسهم الكاتب الكبير مكرم محمد أحمد ، الذي لازال يتعامل بمنطق الصحفي المحترف الشاب يبحث عن المعلومة ويتفوق على كثيرين بخبرته الصحفية الطويلة. وأضاف هيكل: "سننسق معا لتنفيذ سياسة الدولة، التي أعبر عنها كوزير".

وأشار هيكل إلى حجم التغيير الذي لحق بالمشهد الإعلامي، ومنها انتشار الشائعات والمعلومات مجهولة المصدر، والجيوش الإلكترونية القادرة على اغتيال أي مسؤول معنويًا، والتأثير على العلاقات بين الدول.

وشدد هيكل على أن "الحفاظ على حرية الرأي والتعبير هو مسؤولية المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام"، مشيرا إلى أن "الرئيس عبد الفتاح السيسي يؤمن بحرية التعبير وبأن المنع لم يعد ممكنا الآن، بعد أن أصبح الهاتف المحمول وسيلة إعلامية، وقال إن سياسة الدولة الآن تعتمد على إتاحة المعلومة الدقيقة في الوقت المناسب منعا لانتشار الشائعات والأخبار الكاذبة.

من جانبه قال الكاتب الكبير مكرم محمد أحمد، إن "هناك حاجة حقيقية لمنصب وزير الإعلام، ونحن في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام نساند الوزير، ونعمل دائما من أجل حرية الإعلام وتقدمه، ونرفض المساس بحرية الرأي والتعبير"، مشيرا إلى أن "المجلس والوزارة سيعملان سويًا من أجل تقديم صورة أفضل للإعلام المصري".

وأضاف مكرم إن "التناغم هو هدفنا وسنكون خير معين لوزير الدولة للإعلام بأسس وقواعد مهنية".

بدوره قال الدكتور عبد الفتاح الجبالي وكيل المجلس إن "المشهد الإعلامي المصري به قدر كبير من المشاكل، وصورة مصر في الغرب سيئة، لذلك من المهم وجود مؤسسات إعلامية لتنظيم المشهد الإعلامي"، مشددًا على أهمية الإسراع في إصدار قانون حرية إتاحة المعلومات". وطلب هيكل الاطلاع على مسودة مشروع القانون لدراسته.

ودار حوار امتد نحو ساعة ونصف بين هيكل وأعضاء المجلس حول مستقبل الإعلام والصحافة في ظل المتغيرات الدولية ، وسبل التنسيق بين الوزارة والمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق