أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

كبيرة الأطباء في كندا: 313 حالة إصابة كورونا مؤكدة


أوتاوا – (أ ش أ):

قالت كبيرة الأطباء الكندية، الدكتورة تيريزا تام، الأحد، إن على الكنديين اتخاذ إجراءات قوية لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد، مشيرة إلى أنه تشخيص 313 شخصا بالفيروس.

وقالت الدكتورة تيريزا تام، مديرة الصحة العامة الكندية، في مؤتمر صحفي إنه حتى الآن، تم تشخيص 313 كنديا بفيروس جديد، وتم تأكيد أو افتراض وجود حالات في كل مقاطعة من المقاطعات العشر. وأضافت "مع تزايد الحالات بسرعة في كندا، وخاصة في بريتش كولومبيا وأونتاريو وألبرتا، فإن احتمالات خفض منحنى الوباء تقل".

وقالت إن ما يقرب من 25 ألف شخص تم اختبارهم للفيروس الجديد حتى الآن.

وطلب المسؤولون الفيدراليون من المواطنين الامتناع عن السفر الدولي غير الضروري حتى إشعار آخر. وقالت تام إن جميع المسافرين الدوليين الذين يصلون إلى كندا يجب أن يعزلوا أنفسهم لمدة 14 يوما.

ومن جانبه، قال رئيس الوزراء جستن ترودو إنه يتم اتخاذ إجراءات فحص إضافية. وحث ترودو أيضا على ضبط النفس للبيع بالتجزئة، خلال مقابلة تلفزيونية خارج منزله، حيث يعيش حاليا في عزلة ذاتية مع عائلته.

وقال إن سلاسل التوريد الكندية حتى الآن لم تتأثر بالقيود المشددة على الحدود حول العالم، والبضائع لا تزال تأتي عبر الحدود، وليس هناك حاجة لبدء اكتناز الإمدادات. وقال زعيم الليبراليين "نعم، قم بالتخزين قليلاً حتى لا تضطر إلى الذهاب إلى المتجر كل يومين أو ثلاثة أيام كما نفعل عادة، ولكن تأكد من أنك لا تأخذ أكثر مما تحتاج"، قال.. "سيحتاج جيرانك، أو الأشخاص الضعفاء، إلى الوصول إلى الإمدادات أيضا."

وقال ترودو إن اتباع نهج محسوب سيكون مهما في جميع جوانب الحياة حيث ينتقل الكنديون إلى تفشي المرض، والذي أصاب حتى الآن أكثر من 300 شخص في البلاد ، وتسبب في وفاة واحدة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق