اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

إعلان ثم تراجع.. كيف تسببت التعليم في ارتباك “جدول امتحان إعدادي وثانوي”؟


كتب- أسامة علي:

لم تكد تمر ساعات قليلة، على حديث وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، ومسئولين بالوزارة عن تعديل جدول امتحانات الثانوية والإعدادية، ووقف الإجراءات التنفيذية لامتحانات الشهادة الإعدادية. حتى عادت الوزارة لتنفي تصريح الوزير وقرار نائبه.

وبدأ الوزير جدوله اليومي صباح اليوم، بتصريح كتبه على جروب لأولياء الأمور تديره الوزارة، عندما طالبت ولية أمور وزارة التعليم بتعديل جدول الثانوية العامة والشهادة الإعدادية والشهادات الأخرى، تيسيرًا على الطلاب في هذا العام الاستثنائي. وكتب الوزير معقبا: "فعلنا هذا".

إعلان ثم تراجع.. كيف تسببت التعليم في ارتباك "جدول امتحان إعدادي وثانوي"؟

وتزامن ذلك مع إجراء آخر، فقد أصدرت الوزارة اليوم الاثنين، خطابا رسميا صادرا عن الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، يفيد بوقف اتخاذ الإجراءات التنفيذية لامتحانات الشهادة الإعدادية، في ظل الظروف التي تمر بها البلاد حاليًا، بشأن تعليمات مواجهة انتشار فيروس "كورونا المستجد".

وقال الخطاب إنه حرصًا من الوزارة على مصلحة طلاب الصف الثالث الإعدادي، تقرر وقف الإجراءات التنفيذية لامتحانات الإعدادية.

إعلان ثم تراجع.. كيف تسببت التعليم في ارتباك "جدول امتحان إعدادي وثانوي"؟

ورغم حصول "مصراوي" على نسخه من الخطاب، إلا أننا حرصنا على إجراء اتصالات هاتفية بخالد حجازي مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة، وطه عجلان مدير مديرية التربية والتعليم بالقليوبية، واللذين أكدا أن القرار وصل لمديريات التعليم بالفعل. وأنه يفيد بتعطيل إعلان إجراءات تخص امتحانات الشهادة الإعدادية بما فيها موعد بدء الامتحانات أو الطريقة التي سيؤدي بها الطلاب الامتحان، لحين الرجوع للوزارة، تحسبًا لإصدار تعليمات جديدة.

نفي حديث الصباح

وعقب ساعات من نشر وسائل الإعلام أخبارا عن الخطاب وتصريح الوزير، عادت الوزارة لتصدر بيانين متلاحقين، لنفي خطاب تجميد إجراءات الامتحانات، وتصريحات وزير التعليم المنشورة على جروب "فيسبوك"، في تكرار لوقائع سابقة، تضاربت فيها الوزارة وأعلنت ثم نفت.

ففي وقائع سابقة، كان الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين، قال في تصريحات مهمة خلال جلسة في لجنة التعليم بالبرلمان، ديسمبر الماضي، إن الوزارة تدرس تعديل إجراءات القبول بمسابقة 120 ألف معلم، ولكن الوزارة عادت ونفت التصريحات بعدها مباشرة.

وقبلها أعلنت الوزارة صدور قرار بإلغاء المستوى الرفيع في المدارس التجريبية، ثم سرعان ما تراجعت عن القرار، وطبقته في شكل جديد تحت مسمى "كونكت بلس".

وفي مرة خامسة، قال وزير التعليم، إنه سيتم تطبيق النظام التراكمي على الثانوية العامة بداية من العام الحالي، لكنه تراجع عن تصريحاته، معلنًا أنه سيتم تطبيقه على الصفين الثاني والثالث الثانوي، ثم تراجع أيضًا عن هذه التصريحات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق