أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

خبر مفرح وسط الجائحة.. شفاء إيطالي مولود عام 1919 من فيروس كورونا




وسط المخاوف من الوفاة المحتومة لكبار السن حالة إصابتهم بفيروس كورونا، شفي رجل يبلغ من العمر 100 سنة كان مصاباً وخرج من المستشفى مساء أمس الأربعاء في مدينة ريميني الإيطالية، وفق ما أوضحت، الخميس، جلوريا ليسي نائبة رئيس بلدية هذه المدينة.

وقالت جلوريا ليسي لوكالة "فرانس برس": لديّ أصدقاء يعملون في المستشفى المحلي أتحدث معهم في المساء عندما ننهي العمل.

وأضافت: "في أحد الأيام، أخبروني بأن رجلاً من مواليد العام 1919 نقل إلى المستشفى بعد اكتشاف إصابته بفيروس كورونا. كان هذا الرجل جميل الخلق وسرعان ما أصبح رمزاً في المستشفى".

وتابعت: "وفي الليلة الماضية، اتصلوا بي ليخبروني أن هذا الرجل قد غادر المستشفى. في هذه الأوقات يكون من الجيد دائماً نشر القليل من الأمل".

ويبلغ متوسط عمر المتوفين وفق آخر إحصاءات المعهد العالي للصحة في إيطاليا 78 سنة.

بريطاني يشهد وفاة والدته بكورونا بعد صراع مع الفيروس | فيديو

وكانت سيدة إيطالية تدعى ألما كلارا كورسيني تبلغ من العمر 95 عاماً قد تعافت هي الأخرى من مرض "كوفيد 19"، بعدما تم تشخيصها كحالة عدوى مؤكدة بفيروس كورونا خلال الشهر الجاري في مدينة مودينا الإيطالية، حسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأكد الطاقم الطبي أن أعضاء جسم الجدة ألما كورسيني أظهرت "ردة فعل كبيرة" وشفيت بالكامل، مؤكدين أن الحالة تعافت تمامًا دون الحاجة لتعاطي "علاجات مضادة للفيروسات".

المصدر: فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق