أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

مجلس الأمن الدولي يناقش أزمة ليبيا في اجتماع افتراضي ترفض روسيا قانونيته


لجأ مجلس الأمن الدولي إلى اجتماعات افتراضية بسبب فيروس كورونا، عندما بحث اليوم الخميس، تطورات الوضع في ليبيا.

ولا تعد اجتماعات المجلس الذي يضم 15 دولة عضوا، عبر دائرة تليفزيونية مغلقة، رسمية بسبب رفض روسيا العضو الدائم في المجلس، الاعتراف بقانونيتها، وفق دبلوماسيين.

وقال الدبلوماسيون: إن "المناقشات الالكترونية تتم في غياب مترجمين، كما هو الحال مع الاجتماعات التي يشارك فيها السفراء دائماً في نيويورك، أين يجرى التصويت كتابة في اتخاذ القرارات الرسمية".

ونشر السفير الصيني لدى الأمم المتحدة، الذي تشغل بلاده الرئاسة الدورية للمجلس، صورة لاجتماع افتراضي للمجلس عبر تويتر، في وقت سابق من الأسبوع.

المصدر: فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق