أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الانتقادات تحاصر هيلاري كلينتون بعد سخريتها من ترامب بسبب كورونا


استغلت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، آخر التطورات التي تشهدها الولايات المتحدة كفرصة للانتقام من ترامب وانتقاده عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلة : "لقد وفى بوعده.. أمريكا أولًا"، وهو شعار رفعه ترامب خلال حملته الانتخابية عام 2016.

وتعرضت كلينتون جراء هذه التغريدة للسخرية وانتقادات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما وصفها البعض بـ"كيد النسا" نظرا لمهاجمتها ترامب بعد كل هذه الأعوام، مستغلة التفشي الكبير لفيروس "كورونا" في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الكاتب كليف سيمز عبر "تويتر: "من فضلك استمري في الحديث لأنك أعظم هدية سياسية يمكن لأي جمهوري أن يأمل بها.

ليس من المفاجئ أن تقوم بالترويج لهذا الأمر، الذي يتيح للصينيين الذين يكذبون بلا شك ويستمرون في إخفاء حجم تفشيهم، التخلص من مأزقهم".

دكتورة أماني عبد المنعم تكتب رسالة تحذير للمصريين من قلب عاصفة كورونا في أمريكا

ومن جانبه دعا النائب من ولاية تكساس دان كرينشو، كلينتون إلى حذف حسابها، بينما قال جيري دونليفي: "هذا النوع من النبرة الاحتفالية الخبيثة حول مرض الأمريكيين والموت خلال جائحة عالمية مميتة، هو أمر مروع".

المصدر: فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق