أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

نائب أوروبي: على جونسون طلب مد فترة “بريكست” لتفادي تأثير كورونا


لندن – (أ ش أ):
حذر العديد من النواب في البرلمان الأوروبي، رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، من أنه إذا لم يوجه طلبًا بتأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى ما بعد نهاية العام الحالي ستصبح "ضربة مزدوجة" في أعقاب ظهور جائحة فيروس "كورونا".
فبعد ترك المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبي في 31 يناير الماضي على الطرفين حتى نهاية العام الحالي 2020 الوصول إلى قواعد خاصة للعلاقات بينهما، حسب صحيفة "إيفيننج ستاندارد" البريطانية.
كانت أكبر مجموعات من أعضاء البرلمان الأوروبي وكذلك أعضاء البرلمان البريطاني يطالبون رئيس الوزراء بعدم الإصرار على إنهاء الخروج من الاتحاد الأوروبي في 31 من ديسمبر القادم في الوقت الذي ينشغل فيه العالم بفيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19).
لكن المتحدث باسم رئيس الوزراء، قال إن الحكومة ليس لديها أي خطة للتباحث في هذا الأمر، قائلاً، للصحفيين اليوم الإثنين، : "تنتهي الفترة الانتقالية في 31 ديسمبر 2020. هذا الأمر مقدس بالنسبة للقانون في المملكة المتحدة."
وقال النواب من حزب الشعب الأوروبي إن جائحة فيروس "كورونا" تزيد من تعقيد موعد خروج بريطانيا من الاتحاد.
فيما قال النائب في البرلمان الأوروبي كريستوف هانسن، وهو أحد المحاورين في لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان، :"في هذه الظروف غير الطبيعية لا أجد سببًا لضرورة أن تسعى حكومة المملكة المتحدة إلى تعريض بلادها لهذه الضربة المزدوجة من فيروس الكورونا والخروج من السوق الموحد والذي من المؤكد سيكون له تأثير مضاعف."
وأضاف: "ما أتمناه الآن هو أن تسود الفطرة السليمة على عقولنا. إن مثل هذا المد في تاريخ انتهاء الفترة الانتقالية هو السبيل الوحيد ليصبح هذا الحل ممكنًا."

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق