اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

أرباح البنك الأهلي تقفز إلى 20.2 مليار جنيه بنهاية العام المالي الماضي


كتبت- منال المصري:

قفز صافي أرباح البنك الأهلي المصري بعد خصم الضرائب، بنسبة 100% إلى 20.2 مليار جنيه في نهاية العام المالي الماضي (يونيو 2019) وذلك مقارنة بــ 10.1 مليار جنيه في نهاية يونيو 2018، بحسب نتائج أعمال البنك الأهلي.

وقال البنك في بيان صحفي اليوم السبت إن مؤشرات التطور في أداء البنك الأهلي في تحقيق معدلات نمو غير مسبوقة تعكسها أرقام وإنجازات بنهاية العام المالي الماضي وكذا ما أظهرته نتائج أعماله الـ 9 أشهر الأولى من العام المالي الجاري والمنتهية في مارس.

وقفز إجمالي المركز المالي للبنك إلى1.6 تريليون جنيه في يونيو 2019 مقارنة بــ 1.5 تريليون جنيه في العام المالي الأسبق، فيما بلغت حقوق الملكية بالبنك نحو 110 مليارات جنيه في يونيو 2019 مقارنة بــ 92.2 مليار جنيه في يونيو 2018 وهو ما يدعم بشكل قوي الملاءة المالية للبنك.

وواصلت محفظة القروض بالبنك تحقيق معدلات نمو مرتفعة بلغت 637 مليار جنيه بنهاية مارس 2020، وذلك مقارنة بـ 545 مليار جنيه في يونيو 2019، أي بزيادة قاربت 100 مليار جنيه، بحسب البيان.

واستحوذ البنك على حصة سوقية تجاوزت 30% على مستوى الجهاز المصرفي حيث تشمل محفظة قروض البنك قروض الشركات الكبري والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وقروض التحزئة المصرفية للأفراد.

وأرجع البنك هذه الزيادة إلى زيادة مساهمة البنك في دعم وتنشيط الاقتصاد القومي.

وأضاف البنك الأهلي أنه استمر في دعم عملائه من خلال قطاع تمويل الشركات الكبرى وهو القطاع الذي يخدم الاقتصاد القومي من خلال توفير الإحتياجات التمويلية اللازمة لتشغيل العديد من المشروعات القومية في مختلف القطاعات وهو ما يدفع نحو مزيد من النمو الاقتصادي.

وأشار البنك إن محفظة القروض المباشرة للشركات الكبري قفزت إلى 474 مليار جنيه من إجمالي محفظة قروض البنك في مارس 2020 مقارنة بـ 414 مليار جنيه في يونيو 2019 بزيادة 60 مليار جنيه في عام.

وأضاف أن التمويلات غير مباشرة للشركات الكبرى بلغت 195 مليار جنيه، ذلك نتيجة احترافية البنك وشبكة العلاقات القوية التي تربطه بالبنوك المحلية والدولية التي تتوافر لديها الثقة في قدرة البنك على إتمام وإدارة الصفقات مستندا في ذلك إلى قاعدة رأسمالية كبيرة تتيح له فرصة ضخ تمويلات كبيرة.

وقال البنك إن إجمالي محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، قفزت إلى 65 مليار جنيه في نهاية مارس 2020 مقارنة بــ 57 مليار جنيه في يونيو 2019، إضافة إلى تمويلات غير مباشرة وصلت إلى 7.2 مليار جنيه.

وأوضح البنك أن هذه التمويلات للمشروعات الصغيرة والمتوسطة استفاد منها أكثر من 75 ألف عميل موزعين بمختلف أنحاء الجمهورية وبشكل خاص في محافظات الوجه القبلي بنسبة بلغت 48% من إجمالي عدد العملاء.

وأضاف أن هذه الفئة من التمويل تغطي مختلف المشروعات والتي استطاع البنك ضم بعضها إلى القطاع الرسمي، ومنها ورش ومصانع رخام بمنطقة شق الثعبان وتمويل مشروعات، ومدينة الجلود بالروبيكي ومجمع بتروكيماويات مرغم بالإسكندرية، إضافة إلى مشروعات منتجات الألبان والثروة الحيوانية بالتعاون مع شركة أرض الخير، وذلك بهدف تحقيق تغطية واسعة للسوق المصري فيما يتعلق بتمويل أصحاب الحرف والمشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال فرق عمل متخصصة ومدربة في هذا المجال.

وأكد البنك على أن إجمالي محفظة التجزئة المصرفية، قفزت إلى 98.4 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث من العام المالي الحالي، مقارنة بــ 73.2 مليار جنيه في يونيو 2019.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق