اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

فلوسهم خلصت.. أول طلب إحاطة للحكومة لإنقاذ العالقين المصريين بالمالديف


كتب- أحمد علي:

طالب مصطفى الجندي، عضو مجلس النواب، اليوم الأحد، الحكومة بالتدخل السريع والعاجل لإنقاذ العالقين المصريين في جزر المالديف والبالغ عددهم 101؛ خصوصًا أن غالبيتهم لديهم مشكلات عقب انتهاء مدة إقامتهم وعدم توافر مبالغ مالية معهم، لافتًا إلى ضرورة إعادتهم إلى أرض الوطن بشروط ميسّرة في ظل تعطل أغلبهم عن العمل وعجزههم عن الوفاء بتكاليف الإقامة.

وقال الجندي، خلال طلب إحاطة قدَّمه إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، لتوجيهه إلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والسفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة والمصريين بالخارج، إنه تم إقناع المصريين العالقين بعد التواصل مع السفارة المصرية بجزر المالديف لحل الأزمة نظير وصول تكلفة التذكرة للفرد الواحد إلى 1260 دولارًا، إلا أن هذه المحاولة باءت بالفشل.

وطالب عضو مجلس النواب الحكومة بسرعة التحرك وإرسال طائرة مصرية لحل مشكلة هؤلاء المصريين؛ خصوصًا أن المصريين العالقين في المالديف منهم مجموعة ذهبت للسياحة، ويصل عددها إلى 12 فردًا وإمكانياتهم بسيطة، ويقيمون في فنادق بسيطة، لكن مع أزمة فيروس كورونا والحظر وتعليق الطيران وفشلهم في العودة أموالهم نفدت.

وتابع الجندي: "هناك مجموعة أخرى من المصريين في المالديف، وهي من الأطباء، وتم إنهاء عقودهم، وهناك آخرون في المقاهي والفنادق الذين تتراوح رواتبتهم من 300 إلى 400 دولار، ولم يحصلوا على راتب شهر مارس بسبب أزمة الفيروس، ولأن وجودهم بإمكانيات ووضع غير مناسب ولا يعرفون ماذا يمكن أن يحدث، فلابد من التدخل العاجل من الحكومة لإنقاذ هؤلاء المصريين".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق