اخبار العراق

استقالة وزير البحرية بالإنابة وترامب يعين بديلا


وافق الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء، على تولي نائب قائد سلاح البرّ جيم ماكفيرسون قائداً لسلاح البحرية بالوكالة، بعد قبول استقالة وزير البحرية الأميركية بالإنابة توماس مودلي، على خلفية إدارته لأزمة تفشّي كورونا على متن حاملة الطائرات "يو أس أس روزفلت"، بحسب ما ذكر وزير الدفاع مارك إسبر على تويتر.

This morning I accepted Secretary Modly's resignation. With the approval of the President, I am appointing current Army Undersecretary Jim McPherson as acting Secretary of the Navy. pic.twitter.com/FvfgOwuXw4

— @EsperDoD (@EsperDoD) April 7, 2020

وتقدم مودلي باستقالته بعد خمسة أيام من إقالته قائد الحاملة الكابتن بريت كروزير، بعدما تم تسريب رسالته للإعلام واصفا الوضع الرهيب للسفينة الموبوءة بالفيروس، وكان يدعي فيها عدم إيلاء الاهتمام الكافي لها من وزارة الدفاع، طالبا المساعدة الفورية لعزل أفراد طاقمه.

ولقيت الإقالة استنكارا واسعا واعتُبرت عقوبة قاسية وغير منصفة لضابط محترم أراد حماية طاقم سفينته بمناشدته رؤساءه أن يسمحوا له بإخلاء السفينة بعد رسوها في غوام.

وبالرغم من أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ووزير الدفاع مارك إسبر أيدا قرار إقالة قائد الحاملة، فإنهما وافقا على استقالة وزير البحرية بالوكالة بعد تسريب رسالة صوتية له وصف فيها إرسال كروزير رسالة تطلب المساعدة بأنه كان "ساذجا" و"غبيا"، ما أدى إلى مطالبة نواب بالكونغرس باستقالته من منصبه.

وكانت البحرية الأميركية قد قالت إن 155 شخصا من الطاقم المكون من 5000 شخص، أظهرت فحوصهم نتيجة إيجابية بفيروس كورونا، وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن قائد الحاملة كروزير مصاب أيضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق