اخبار المنوعات

أصحاب محال في بورسعيد يوفرون مطهرات مجانية للمارة لوقايتهم من «كورونا»



فجرت أزمة فيروس كورونا لدى الأهالى فى بورسعيد طاقات لابتكار مساهمات فى إجراءات الوقاية من الفيروس. فى شارع الشعراوى بمدينة بورفؤاد، وضع بعض الأهالى حوضا مزودا بماسورة صرف وعليه عبوة صابون سائل وحنفية أمام أحد المحال ودعوة للعابرين لتطهير أيديهم لضمان عدم انتقال العدوى.

وقال عمرو شعبان، صاحب المحل، إن الفكرة بسيطة وهى عبارة عن برميل ارتفاعه مناسب تم تركيب عليه حوض استانلستيل وحنفية وتوصيله بمصدر مياه وصرف، واشترى صاحب المحل المجاور عبوة صابون سائل مطهر من الصيدلية، كمساهمة بسيطة ومتاحة لكل عابر.

وفى شارع القدس الشريف وأمام محل لبيع منتجات البلاستيك، وضع صاحب المحل حاملًا خشبيًا وعليه نحو 10 بخاخات مملوءة بسوائل مطهرة كلور وديتول وكحول ومكتوب على كل عبوة محتوياتها وبجوارها عبوة مناديل ورقية وأمام الحامل سلة مهملات، وعلى الجوانب الأربعة للحامل الخشبى كتب صاحب المحل دعوة للمارة لتعقيم أيديهم. وقال نادر البلقا، صاحب المحل «مواجهة هذا الوباء واجب على الأهالى بجانب جهود الدولة، وما فعلته مساهمة بسيطة.. نسأل الله رفع هذا الوباء».

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق