اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

سيتين ليس الأخير.. مدربون تحولت وجهتهم إلى منصات العالمية بعد الاقتراب من مصر


كتب- معتز عمرو:

كسيناريو الإسباني كيكي سيتين الذي اقترب من الدوري المصري قبل انتقاله للكامب نو، فهناك العديد من المدربين الذين كانوا على وشك تولي مهمة تدريبية في مصر ثم تحول مصيرهم إلى منصات العالمية.

وأكد كيكي سيتين، المدير الفني لبرشلونة، أنه كان على وشك المجيئ لتولي مهمة تدريبية في مصر، قبل تولي تدريب الفريق الكتالوني في منتصف يناير الماضي خلفا لإرنسو فالفيردي الذي تمت إقالته.

وكشف مصدر بنادي بيراميدز أن المدرب الإسباني كيكي سيتين كان قريبا من تولي مهمة الفريق فنيا خلفا للمدرب الفرنسي سباستيان ديسابر الذي أقيل في ديسمبر الماضي. (طالع التفاصيل)

ومثل كيكي سيتين الذي تحول مصيره من التدريب في الكرة المصرية إلى العمل في أوروبا، فهناك بعض الأسماء التي واجهت نفس السيناريو من قبل.

زالاتكو داليتش

كان الكرواتي زالاتكو داليتش مرشحا للتدريب في الكرة المصرية، قبل أن يتولى مسئولية منتخب كرواتيا في أكتوبر من عام 2017، ويقود الفريق الكرواتي لوصافة كأس العالم في مونديال روسيا 2018.

ورُشح داليتش لقيادة الزمالك في عام 2017 خلفا لمحمد حلمي، لكنه اعتذر عن المهمة، حيث قال في حوار تلفزيوني لبرنامج "كورة كل يوم" حينها:" فخور بترشحي لتدريب الزمالك، لكني اعتذرت عن تولي منصب المدير الفني لفريق الزمالك لحاجتي إلى راحة بعد استقالتي من العين الإماراتي".

وعقب تصريحاته بأشهر، تولى داليتش قيادة منتخب كرواتيا، ونجح مع الفريق بتحقيق إنجاز المركز الثاني في مونديال روسيا 2018.

كيكي فلوريس

كان الإسباني كيكي فلوريس، مدرب أتليتكو مدريد وفالنسيا السابق، واحدا من ضمن المرشحين لخلافة لاسارتي في تدريب النادي الأهلي خلال أغسطس الماضي.

لكن اعتذر الأسباني، كيكي سانشيز فلوريس، عن القدوم للتدريب في مصر، حيث كشف مصدر مقرب منه حينها أسباب الاعتذارعن تلك الترشيحات مشيرا بأنه يريد التدريب في أوروبا

وعقب الاعتذار عن التدريب في مصربأيام، تلقى كيكي فلوريس عرضا من الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث أعلن نادي واتفورد الإنجليزي التعاقد معه مدربا للفريق في 7 سبتمبر الماضي.

تيري هنري

كان الفرنسي تيري هنري قريبا من قيادة منتخب مصر فنيا عقب إقالة هيكتور كوبر بعد الخروج من مونديال روسيا 2018.

لكن مفاوضات اتحاد الكرة مع المدير الفني الفرنسي لم تكلل بالنجاح، ليأتي خافيير أجيري مدربا لمنتخب مصر.

وقال حازم إمام عضو اتحاد الكرة حينها في تصريحات لبرنامج "اكستر تايم" المذاع على قناة اكستر نيوز يوم 2 أغسطس من العام الماضي:" هنري كان يرحب بتدريب هنري للمنتخب المصري كأكبر منتخب في الشرق الأوسط ،ولكن المبالغة المالية أفسدت كل شيء".

وعقب المفاوضات بشهرين، عُين هنري مديرا فنيا لفريق موناكو الفرنسي، ليكون أول منصب له كمدير فني عقب أن عمل مساعدا لروبيرتو مارتينيز منتخب بلجيكا لمدة عامين.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!